أنت غير مسجل في ¨¨°؛ منتديـات أنــوار الـقـطـيــف ؛°¨¨ . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
 


 

 


التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
علي الدلفي - مانسيتك 2014
بقلم : أنـوٍارٍ الـقـطيـف
قريبا قريبا

 
 
الأذكار      <->     بسم الله توكلت على الله ولا حول ولا قوة إلا بالله      <->     
العودة   ¨¨°؛ منتديـات أنــوار الـقـطـيــف ؛°¨¨ > ღ♥ღ الـمـنـتـديـات الأدبـيـه ღ♥ღ > أنوار القصص والروايات
 
 

أنوار القصص والروايات كل القصص الحقيقة وٍالخيالية التي تروى في الماضي والحاضر بجميع انواعها قصص عربية , قصص أطفال , قصص غراميه , قصة قصيره , قصة طويلة , روايات , قصص واقعية , قصص من نسج الخيال , قصص موروثة , حكايات عربيه , قصص طريفه , قصص السيرة , قصص الأغبياء



موضوع مغلق
 
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-04-2008, 11:28 PM رقم المشاركة : 51
:: عضو أسطوري ::
الصورة الرمزية ابو موسى





حالتيــﮯ
ابو موسى غير متصل
افتراضي رد: روايه املي في الحياه (كاملة الاجزاء)روايه قطيفيه


الجزء التاسع عشر:
الفصل الثاني ---

بعد ساعه من دخول شيماء الصاله قالوا أن هادي بيدخل .. شيماء وقف قلبها زادت نبضاته .. طلبت من ساره ماي ..ساره جابت لها الماي وهي تلبس عباتها عشان اذا دخل هادي.........

......

برى الصاله......
هادي:جواد مأتخيل أني راح أشوفها الحين.
جواد:عقبالي عقبالي.
هادي:أنت وين وانا وين .. صدقني مو قادر ابغى أشوفها متلهف عشان هالشي.
جواد سمع نغمة جواله:الحين بتدخل لاتستعجل على رزقك..ادخل دانه دقت يعني ادخل.

دخل هادي وسط غنيه كانوا حاطينها ~قولي جاي~

قولي قولي جايه بعيد أنا احكيلي احكيلي حكايها بغني أنا حتى عمري اطول وقلبي عني قول غيرك مش معقول حبــــــوا أنــــــا.

طمن طمن بالك و خبر خبر حالك ليلي فيه موعود نجوم نجوم وصول وقلبي فيه موعوود..........

اتقدم بخطوات ثابته بس من شافها ماقدر يتحمل المسافه بين الجسر الي يمشي عليه والمسرح ..طالعها.. والله أحبش.

شيماء كان قلبها يدق دق مو طبيعي خاصه لما وصل لها هادي.....
هادي سلم عليها باس جبهتها:مبروك ياأحلى عروس في الدنيا .. باس يدها.. ولله أحبش ولله..وهي ميته من الخجل.

قعدوا على الكرسي.....
هادي مو قادر يباعد عينه عنها:واخيرإ صرتي ملكي ولله كنت خايف أنش اتروحي تاخذي غيري.
شيماء ماكانت تقدر اترد عليه الا بكلمات بسيطه من كثر ماهي خجلانه.

هادي كان طول الوقت ماسك ايدها وكل ماتحاول تسحبها يمسكها أقوى.

هادي:ماأصدق أن الملاك الي قدامي ملاكي هي فارسة أحلامي ... ممكن عمري تقرصيني طلبتش أحس أني في حلم مو حقيقه.
شيماء:لا هادي حقيقه .. قرصته في يده بالخفيف.
هادي:من اليوم ورايح ماأبغاش اتقولي هادي قولي حبيبي أو قلبي مو كفايه انحرمت منش طول هالفتره الحين أبغى أدلع.
شيماء ابتسمت بخجل.

جى وقت أنه يلبسها الشبكه .. كانت الشبكه عند صفا وهي عطتها هادي.....

أول مابدى يلبسها سمعوا صوت واحد يغني......

حبك بحــــر ماله حدوود و اسمــــك بقلبي موجووود.

أنتظرك طول العمـــــــــر
واقضي عمري كله وعووود.

تعااال انسى يلي فااات خلني أشوفك بس لحظـــــــــه صدقنـي مقدر أنسااااك حبي الك للممات.

أمل:ساروه من الي يغني؟؟
حوراء:لا تقولي جواد.
ساره تستمع لصوت:صوته حلو مو؟؟
أمل حوراء:حلفي هو الي يغني.
ساره:سكتوا بعدين سولفوا على راحتكم .. أبغى أشوف كيف بيلبسها هادي.
أمل:تتوقعوا وش اقول لها الحين؟؟
حوراء:وحنا وش عرفنا.
ساره:طالعوا وجه شيمو.

كانت شيماء خجلانه لحدها .. هادي لف شعرها على جهه ثانيه عشان يلبسها (كان شعرها مفلول وعلى شكل لوتات >> فير).

لما خلص لبسها الدبله وباسها.......
هادي:هالغنيه تذكرني بش دايم أسمعها وأنا الي طلبت من جواد يغنيها.
شيماء كان خجلها يعبر عن فرحها .. أخذت الدبله لبسته أياها........

جابوا لهم الكيكه والعصير .. كانو حاطين غنية اشكثر مشتاق.....

اشكثر مشتاق لو تدري اشكثر مشتاق ياعمري أبوس اعيونك الحلوه واضم صدرك على صدري.

تضل تهوااااي أشوفك جااااي تضل تهواي أشوفك جاي.

ليله من العمر رايح أنا وياك نتلاقى وأقولك شوف هاي الروح على شوفك مشتاقه.

اشكثر مشتاق لو تدري اشكثر مشتاق ياعمري أبوس اعيونك الحلوه واضم صدرك على صدري.

حبيبي ويا نظر عيني ياأحلى أيامي وسنيني.
ياروحي ويا بعد عمري فراقك حيل ماريده.

اشكثر مشتــــاق كافي فرااااق.
اشكثر مشتــــاق كافي فرااااق.

اشكثر مشتاق لو تدري اشكثر مشتاق ياعمري أبوس اعيونك الحلوه واضم صدرك على صدري.......

صارت اتأكله ويأكلها.....
هادي:من اليوم ورايح مابغى أكل شي الا من أيدش .. باس يدها.


بعد نص ساعه رجعوا البيت مع جواد .. ام جواد ودانه بقوا في الصاله لأن ام جواد كانت مع خواتها ودانه كانت مع البنات.

.........

ساره:دانه تعالي معاي.
دانه:عقيلوه مو تطلعي رايحه اشوي باجي.
عقيله:باروح الحين السواق جى.
دانه:لا ماني لاتروحي الحين.
حوراء:ماعليش دانه بخليها تقعد ..قعدتها صاروا ايسولفوا.

أمل:فاطمه أتصل لراشد لو أنتي بتتصلي؟؟
فاطمه:مدري على راحتش.
أمل:خلاص كلميه أنتي.
فاطمه أخذت جوالها راحت اتكلمه....

..........

ساره ودانه قعدوا برى عشان ياخذوا راحتهم......
ساره:سألت حوراء.
دانه:في شو؟؟
ساره:مو قلت لش بسأل حوراء عن قيس.
دانه اتحاول تخفي خوفها:وش قالت لش؟؟
ساره:مدري ويش اقولش
دانه:خلاص مايحتاج اتكملي فهمت .. وقفت عشان اتروح.
ساره:قيس ايحبش.
دانه لفت لها :ساره لا
ساره تقاطعها:ولله العظيم ماأكذب عليش.
دانه: ساكته.
ساره مسكت يدها:تعالي بقولش كل شي من أول.

وهم يمشوا استوقفتهم وحده من صديقات دانه.......
ليلى:دانه بسألش الي يغني من وين جايبينه من اي فرقه؟؟
ساره(حلفـــــــــــي)
دانه:ههههه هذا أخوي.
ليلى:ياااي ماصدق صوته ايهبل ذبحني وش هالأخو الي عندش جمال دكتوراه صوت يأسر ياربي يذبح يذبح.
ساره ماقدرت تمسك أعصابها:دانه لما اتخلصي ناديني...ماتركت لها فرصه اترد عليها على طول راحت.

التقت بفاطمه الي توها امخلصه من مكالمة راشد..........
فاطمه:ساره ويش فيش؟؟
ساره بعصبيه:مافي شي.
فاطمه لحقتها:تعالي ويش صاير؟؟
ساره اتهدي أعصابها: موصاير شي .. متى بتروحوا؟؟
فاطمه:راشد في مسافة الطريق يعني الحين بنطلع.
ساره:اهاا عجل باروح اكلم سلمان.

دخلت و دخلت معاها فاطمه.......
ساره:أمل وين جوالي؟؟
أمل:مدري يمكن في شنطتش.
عقيله:ساره وين دانه ؟؟
ساره عافسه وجهها:مع صديقتها.
حوراء:وليش اتقوليها جذي؟؟
ساره بعصبيه:اوووه وش دراني عنها.
الكل استغرب من عصبية ساره.
عقيله:اوكيه قولوا لدانه اني طلعت.
حوراء:انزين ..لفت لفاطمه..اتصلتي لراشد ؟؟
فاطمه:هيه قال أنه في بيت صديقه وبيت صديقه قريب.

ساره شافت جوالها اتصلت على سلمان.......
سلمان:هلا هلا.
ساره:عمي تعال لي بسرعه.
سلمان:بل ويش فيش؟؟
ساره:مافي شي.
سلمان:اصلآ توني بتصل لش لأني قريب.
ساره:انزين باي.
سلمان:شوي شوي علي.
ساره:اسفه بس امعصبه.
سلمان:من شو؟
ساره:من شي خاص.
سلمان:اها خصوصيات بنات.
ساره:هيه فسرها زي ماتبغى.
سلمان:خلاص باي ماحبش معصبه.
ساره:باي.

أمل:ويش فيش عليه؟؟
ساره:مو هذا وقت دفاعش عنه.
حوراء:أني ابغى أعرف وش الا عصبش؟؟
ساره:ولاشي.

جت لهم دانه.......
دانه:ساره ليش رجعتي؟؟
ساره:مدري بعدين أكمل لش السالفه.
أمل راحت لدانه......
أمل:دانه ويش الا خلى ساره اتعصب؟؟
دانه:ماأدري كانت عاديه بس لما جت صديقتي ماأدري ويش صار فيها.
أمل:منهي صديقتش؟؟
دانه:ليلوا ماكنا انقول شي يعصبها كنا نتكلم عن جواد.
أمل بحماس:ويش كنتوا اتقولوا؟؟
دانه:عادي اتقول ان صوته احليوا ومدحته.
أمل ماسكه ضحكتها:صحيح مافيه شي يعصبها.

رجعوا للبنات...أمل قالت لحوراء سبب عصبية ساره....
حوراء بصوت واطي:ماليها داعي هالعصبيه كلها مابيطير جواد.
ساره:حوراء ترى موصله لفوق أحسن لش سكتي.
حوراء أمل:ههههههه الأخت اتغار.
جت لهم فاطمه:يلا جى راشد.
دانه:بنات وين عقيله؟؟
حوراء:راحت..قالت السواق مابينتظر أكثر.
دانه:اهاا.

رن جوال ساره......
ساره:الووه.
سلمان:أنا برى يلا اطلعي.
ساره:الحين بطلع.
سلمان:باي.
ساره:باي.

أخذت شنطتها سلمت على دانه....
حوراء:لحظه ساره بنطلع مع بعض ...سلموا على دانه طلعوا.


أمل:افف مااشوف بالغطى فطيموا وين السياره؟؟
فاطمه:ماأدري ماأشوف من الظلمه.
حوراء تأشر:مو هذا راشد و معها سلمان؟؟
أمل طالعت سلمان بس من الغطى والظلمه ماشافت ملامحه عدل.

ساره سلمت عليهم و ركبت سيارة سلمان .. سلمان انتبه لها........
راشد:بدق عليك بكره عشان الشباب.
سلمان:اوكيه على خير انشالله...ركب السياره .. اتنهد .. سند راسه على الكرسي.
ساره:ويش فيك؟؟
سلمان:هذي أمل الي معاه مو؟؟
ساره من دون خلق:مع أني ماأعرف أي وحده تقصد بس هيه.
سلمان:ويش فيش تتكلمي جذي.
ساره:مافي شي بس متى بتمشي أبغى أروح البيت بسرعه.
ناظرها بنظره .. حسي بمشاعري مو قادر اتحمل.
بس ساره ولاحتى حست ضايق خلقها عدل.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت ابو جواد#

هادي وشيماء كانوا في المجلس.........
هادي ماسك يد شيماء يلعب بدبلتها:تدري كنت خايف أموت ولا يجي اليوم الي نجتمع فيه.
شيماء:نساك الموت انشالله.
هادي ابتسم:لا بجد كنت خايف من هالشي.
شيماء:تدري أني كنت خايفه من شو؟؟
هادي:من شو؟؟
شيماء:كنت خايفه اتكون نسيتني.
هادي:انساش!!أنتي روحي كيف انساش في أحد ينسى روحه؟
شيماء ابتسمت طالعته:هادي
هادي قاطعها:حبيتي أنا وش قلت لش في الصاله؟؟مو قلت لش ناديني حبيبي أو قلبي.

سمعوا دق على الباب.........
جواد مدخل راسه يطالعهم والأبتسامه في وجهه: هادي ممكن أخذ شيوم بس لحظه؟؟..غمز له.
هادي فهم:حبيبتي روحي بس مو تتأخري.

شيماء راحت لجواد استفهمته بوجهها تقصد ويش تبغى؟؟
جواد سحبها لبرى و سكر الباب.....
شيماء:ويش تبغى؟؟
جواد يحك شعره بغباء:ويش قالوا البنات عن صوتي؟؟
شيماء:!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
جواد:ههههه أمزح معاش .. اركبي فوق ابغاش في حاجه.
شيماء:وانت وين رايح؟؟
جواد:اشوي و راجع لش.

شيماء ركبت فوق .. جواد انتظر ليما أتأكد أنها راحت ..دخل المجلس........
جواد:بل للحين مادخلته.
هادي:ثقيل تعال احمله معاي.
جواد:عجل كيف تحمل حقك؟؟
هادي:حقي اخف.

حملوا البيانو حطوه في المكان الي يبغاه هادي..........
جواد:لحظه هادي .. طلع برى ورجع بباقة ورد.
هادي:ماتوقعتك تشتري.
جواد:هاه الأخ مايبغى يصير رومنسي.
هادي:أنا أشتريت باقه بس نسيتها في السياره.
جواد:وأنا شفتها وجبتها.
هادي:بس هذي غير.
جواد:أنا عدلتها ماعجبتني طريقة تنسيقها.
هادي:تدري عاد ماكنت أصدق أن عندك ذوق بس الحين صدقت.
جواد:مالت عليك وعلى الي بيخدمك مره ثانيه .. مشى عشان يطلع.
هادي:وين رايح؟؟
جواد:بروح انادي شيماء لاتزعل مني.

طلع من المجلس ركب فوق .. شافها قاعده على كنبه في الصاله.......
جواد:شيماء بعدين اقولش وش كنت ابغى .. روحي شوفي هادي ترى معصب علي.
شيماء:احلف ؟؟
جواد:يلا بسرعه روحي.

شيماء نزلت تحت بسرعه و دخلت المجلس .. جواد ظحك عليها راح غرفته.


اول مافتحت الباب سمعت صوت موسيقى لفت بتلقائيه شافت هادي قاعد يعزف على البيانو ويطالعها والباقة فوق البيانو .. حطت ايدها على فمها تظحك برقه..وهو يبتسم لها..وقفت مقابله..بدى يغني..........

وحشني هواك وأنا وياك ياريت أنا طول حياتي البك اسكن فيه.

نذوب في غراااام و نحكي كلااام لبعضنا عن هوانا يالي ذايبين فيـــــــه.

خلينا انعيش أنا وانتا لبعض حبيبي شويه .
حانفكر ليييــه بليالي تاخدنا وأيام جايه.

خلينا انعيش أنا وانتا لبعض حبيبي شويه .
حانفكر ليييــه بليالي تاخدنا وأيام جايه............


أخذ ورده حطها في شعرها على اذنها..
هادي:أحبش وبظل طول عمري أحبش.
شيماء:ولله العظيم أحبك.

بعد نص ساعه طلع هادي .. راحت غرفتها بدلت وراحت لدانه الي كانت مع جواد في الصاله..........
شيماء:دانه تعالي ساعديني ابغى امسح مكياجي.
جواد:لا ولله قاعد طول الوقت بروحي ولما جت دانه قعدت معاي بتاخذيها.
شيماء:تمسح مكياجي وترجع لك.
جواد:لا مافي امسحيه بروحش .. كملي دانه بعدين ويش صار؟؟
دانه:هيه صحيح ماقلت لش ويش صار مع ساره اليوم.
شيماء:وشو؟؟
دانه راحت لها:بقولش واني أمسح مكياجش .. دخلوا الغرفه..جواد دخل معاهم..
شيماء:ليش جاي؟؟
جواد:عشان تخلص دانه بسرعه بمسح لش جهه وهي الجهه الثانيه.
شيماء غمزت له:عشان اتخلص ابسرعه لو عشان تعرف سالفة ساره.
دانه طالعت شيماء بعدين طالعت جواد على طول ماتت من الظحك.
جواد:ليش تظحكي؟؟
دانه:ههههه مايناسبك اتحب.
جواد رمى عليها الدبدوب.
دانه:هههه وأني أقول ليش ساره عصبت.
شيماء:انزين قولي السالفه.
دانه قالت لهم كل الي صار.....
جواد:يعني طلعت امعصبه؟؟
دانه:هيه لحدها بعد.

جواد تركهم راح غرفته .. أخذ جواله كتب رساله........

"هلا عمري:
ويش رايش في الغنيه الي غنيتها انشالله عجبش صوتي .. عاد أنا سألت دانه قالت البنات انذبحوا علي >> ويلي ويلي وراي معجبات."

ظحك رسل الرساله لساره .. ترك جواله راح شرب معاي عود غرفته .. طفى اليتات انسدح على السرير .. اخذ جواله الا فيه رساله........

"سخيــــــــــــــــــف لحدك"

جواد:ماتوقعتها اترد لهدرجه امعصبه .. بس حلوه حتى وهي امعصبه.
كتب رساله رسلها ونام لأنه يدري أنها ماراح اترد.....

"أحبـــــــــش.
يامحلاش وانتي معصبه.
تصبحي على خير."

..........

شيماء صحت الساعه تسع الصبح ..اتمسحت صلت لما خلصت عدلت شعرها في المرايه وربطته وتوها بتطلع من الغرفه الا يرن جوالها ~حياة قلبي~ << هادي.
شيماء ابتسمت:الووه.
ماحد رد عليها بس سمعت صوت هادي ايغني...

بحبك أنا اكتير ياحبيبي ظلك طل اعلي.

وعيني بكير غمرني والمس لي ايدي نسيني بين ايدك.

انا شو مشتاق اعليك ياحبيبي خلي البك خلي يحملنا ونطير.

وينك ياحبيبي اشتاقتلك اكتير
ارجع اشوفك حبيبي ماتوئعك تمسي.
فكرتك ناسيني ومابدك تحكيني،،،فكرتك ناسيني ومابدك تحكيني ياسارق حنيينـــــــــي....

هادي:أحلى صباح الخير لأحلى شيوم في العالم.
شيماء مبتسمه:صباح النور.
هادي:هاه نمتي زين عمري.
شيماء:هيه.
هادي:أنا ماقدرت أنام.
شيماء:ليش؟؟
هادي:كنت افكر فيش .. فطرتي؟؟
شيماء:لا بعدي.
هادي:خلاص روحي فطري ..باي.
شيماء:باي.

نزلت تحت راحت المطبخ لقت العيله كلهم مجتمعين يفطروا......
شيماء:صباح الخير.
الكل:صباح النور.
دانه:شيموا ابوي ايقول بنروح الحكير اليله.<<مدينة العاب.
شيماء:شمعنى الحكير أني ماحبها واجد.
ابوجواد:لأن فيها احتفال حق الهونداي.
شيماء:اهاا يعني بيت خالتي بيروحوا<<ام هادي.
جواد:هيه بيروح هادي.
شيماء:وناسه عجل بقول لساره اتروح معنا.
دانه:سبقتش.
شيماء:كلمتيها؟؟
دانه:هيه وبتروح معنا.
شيماء:الله كشخه .. غسلت ايدها قعدت تفطر.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت ابوقيس#

ساره قالت لحوراء أنهم بيروحوا الحكير .. حوراء قالت لأبوها وهو رحب بالفكره لأنه كان ايفكر انه يروح .. حوراء راحت اتكلم رائد عشان يروح معهم.......

حوراء:رائد عندك شي اليوم؟؟
رائد:شي زي ويش؟؟
حوراء:يعني مشغول بتطلع شي.
رائد:لا ماأعتقد.
حوراء:هيه زين.
رائد:ليش؟؟
حوراء:بنروح الحكير وابغاك اتروح معانا.
رائد:لا مابروح.
حوراء:ليش؟؟ رائد تكفى تعال.
رائد:وأنا أقدر افوت فرصة شوفتش.
حوراء لا أرادي:أحبــــــــك.
رائد: ساكت.
حوراء: ساكته
رائد بهدوء:حوراء
حوراء تقاطعه:رائد أمي اتناديني بعدين اكلمك .. مع السلامه.
رائد فهم قصدها:الله يسلمش.

سدت الخط وهي مرتبكه عادت الكلام الي قالته في بالها ..قلت له أحبك ..طلعت عفويه.

جت لها فاطمه........
فاطمه:كلمتي رائد؟؟
حوراء:هيه.
فاطمه:بيروح؟؟
حوراء:هيه .. وراشد؟؟
فاطمه:مابيروح لأنه معزوم اليله.
حوراء:اهاا ..فتحت كبتها طلعت لها اثياب.
فاطمه:بتسبحي؟؟
حوراء:هيه.

فاطمه تركتها راحت.....

حوراء خلصت من الأستحمام راحت اتمشط شعرها .. طرت علا بالها عقيله واتصلت لها قعدوا يسولفوا.......
حوراء:هههههه تحفه.
عقيله:وله كوكو اختي مارضيت اتسويه.
حوراء:قلت لش انتوا تحفه.
عقيله:هههههه.
حوراء:انزين يلا باي.
عقيله:هذاويه طريده بالجريده.
حوراء:ههههه عشان اجهز الحين بيجي خطيبي.
عقيله:اهاا الحبيب .. خلاص روحي اجهزي باي.
حوراء:باي.

جهزت نفسها راحت الصاله اتشاهد.....

جى لها قيس:رائد تحت.
حوراء:جى من متى؟!
قيس:من ربع ساعه.
حوراء:ماحد قالي.
قيس:لأني كنت معاه.

حوراء نزلت تحت .. قبل ماتدخل أخذت نفس دخلت.....

سلموا على بعض قعدت بجنبه.....
رائد:كيف حالش؟؟
حوراء:الحمدلله بخير.

فترة صمت مابينهم.

حوراء:اممم اكيد أنت عطشان باروح اسوي لك عصير.
رائد شابك ايديه:قعدي مكانش ماأبغى شي.
حوراء عودت مكانها....
رائد من دون مايلتفت لها:أنا شو أعني لش؟؟
حوراء: ساكته
رائد طالعها:أنا خطبتش لأني أحبش ولله أنا أحبش.
حوراء بصوت واطي وهي اطالع الأرض:أحبك.
رائد مسكها لفها له:عيدي الي قلتيه.
حوراء:أعتقد سمعت.
رائد:أحبـــــــــــش ..انزين ابغى اسمعها مره ثانيه.
حوراء:ماأحب اعيد.
رائد:حورو ويش هالأسلوب..ماحبه.

جى لهم ابو قيس:السلام عليكم.
رائد حوراء:عليكم السلام.
ابوقيس:ويش حالك رائد؟؟
رائد:بخير الحمدلله.
ابوقيس:بتروح معانا؟؟
رائد:هيه.
ابوقيس:حوراء روحي سوي لي قهوه.
حوراء:انشاءلله ..طلعت من المجلس.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

شيماء كلمت ساره عشان تجهز وقالت لها انهم بيمروا عليها......

لبست عباتها نزلت تحت تنتظر الا ويجي سلمان........
سلمان:متى بترجعي؟؟
ساره:ماأدري بس يمكن أتأخر.
سلمان:يعني أنا برجع قبلش.
ساره:هيه.

رن جوالها.....
ساره:هلا.
شيماء:أهلين .. يلا اطلعي احنا برى.
ساره:اوكيه الحين جايه.
شيماء:باي.
ساره:بايات.

حطت الجوال في شنطتها سلمت على سلمان طلعت......


*في السياره*

جواد يطالع ساره وهي طالعه من البيت:شيمو ساره متمكيجه؟؟
شيماء:على أنها متغطيه سألت.
جواد:هيه.
دانه:يبابا ساره صارت تتغطى.
جواد لف لها:حلفي!!!!
الا بدخلة ساره السياره:السلام عليكم.
الكل:وعليكم السلام.
جواد بصوت واطي:حلفي صارت تتغطى.
شيماء:مايحتاج احلف شوف بعيونك.
جواد على صوت الأغنيه الي كان حاطنه:مشتاق لك بدي شوفك زاد الشوق بئلبي كتير.
ترك السكان قعد يسوي حركات وايغمض عيونه حتى صار شكله ايظحك.
شيماء اتصرخ:يامجنون انتبه.
جواد مسك السكان:أحبــــــــــش.
شيماء تدري انه يقصد ساره بس عشان لاتنحرج:أدري اتحبني بس انتبه لطريق احسن..

ساره صحيح انحرجت بس ماقدرت تمنع نفسها من الظحك على حركات جواد........

لما وصلوا التقوا بأبوجواد وام جواد الي كانوا مع ابواسعد وام اسعد و هادي.......

ساره كلمت حوراء وجت لهم مع فاطمه......
ساره مع عارفه تمشي من الغطى:انتظروني ماأشوف شي.
حوراء:ولله من يوم يومش ماتتغطي ماحد قالش اتغطي.
ساره:سكتي أحسن لش.

وقفوا عند محل جوالات .. ساره ودانه شروا لهم أغلفه .. راحوا يلعبوا.....

اتصل جواد لشيماء.......
جواد:وين انتوا الحين؟؟
شيماء:عند القطار.
جواد:تعالي انتي والي معاش عند النجات.
شيماء:ليش؟؟
جواد:تعالي بتعرفي.
شيماء:انزين باي.
جواد:باي.

قالت لهم راحوا مع بعض .. لما وصلوا شافوا جواد هادي قيس رائد مع بعض يسولفوا.......

دانه أول ماشافت قيس ماعرفت ويش اتسوي ارتبكت وبان عليها هالأرتباك.
ساره:دانه ويش فيش؟؟
دانه:ماأدري.
ساره:ترى يبين عليش من شفتيه انعفستي.
دانه:حلفي ايبين.
ساره:مايحتاج احلف لو مايبين كان ما انتبهت.

هادي راح لشيماء:حبيبتي تعالي.
شيماء:وين؟؟
هادي:بنركب ..أشر على النجات.
شيماء:بس
ماترك لها فرصه سحبها وركبوا مع بعض.

من جهه ثانيه......
رائد:حوري تكفي اركبي معاي.
حوراء:رائد استحي.
رائد:شمعنى هادي يركب مع خطيبته.
حوراء:أني استحي فشله.
رائد زعلان:هذا الا على أساس اتحبيني.
حوراء:امشي.
رائد:صحيح؟؟
حوراء:يلا قبل لا أحد يركب.
رائد:هههههههه.


ساره دانه فاطمه كانوا ايطالعوا شيماء وهادي حوراء و رائد كان شكلهم رومنسي.

جواد مع قيس ايطالع البحيره اتنهد:الله يهنيهم.
قيس مبتسم:الحبيب حابب.
جواد لف حط ايديه على السور:الا غرقان.
قيس:الحال من بعضه.
جواد طالعه ابتسم.............

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أمل كانت في بيت خالتها وكانت ناسيه جوالها في البيت من جذي ساره ماقدرت تقولها عن الحكير.......

لمارجعت البيت شافت المكالمات الي من ساره ..اتصلت لها بس ما كان في أرسال فتصلت على البيت.........
أمل:الووه.
سلمان:الوو
أمل دقات قلبها تزيد:السلام عليكم.
سلمان اسند على الكنبه:وعليكم السلام.
أمل:موجوده ساره؟؟
سلمان:طلعت راحت الحكير.
أمل بنفعال:ليش ماقالت لي؟؟
سلمان ابتسم:اتصلت لش بس مارديتي.
أمل منحرجه من انفعالها: ساكته
سلمان: ساكت
أمل:مع السلامه.
سلمان:لحظه أمل.
أمل أحساس غريب جاها من سمعت اسمها منه.
سلمان:أشتقت لش.
أمل طاحت دمعتها:مع السلامه.
سلمان اتنهد:الله ايسلمش.

سدت الخط على طول صاحت......

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بعد يومين#بيت ابوقيس#

حوراء كانت مستمله فتصلت لساره و أمل تقول لهم يجوا لها وبعد نص ساعه صاروا في البيت......
حوراء:ساروه ما قلتي وش صار مع دانه؟؟
ساره ببتسامه:بتوافق عليه.
حوراء:العن شكلش كيف عرفتي؟؟
أمل:من وين لش هالكلمه أول مره اسمعش اتقوليها؟؟
حوراء:من عقيلوه كل اتقولها.
أمل:هههههههه.
حوراء:تدروا أمس قيس قال لأبوي أنه قرر يتزوج خت صديقه.
ساره:حلفي على أساس ايحب دانه.
حوراء:كان يقصد بصديقه جواد وأخته دانه.
ساره:اهاا.
أمل:وأبوش ويش قال؟؟
حوراء:قاله يصبر بعد عرس فاطمه.
ساره:صحيح أموله بغيت اسألش سجلتي في الجامعه؟؟
أمل:هيه.
حوراء:اي جامعه؟؟
أمل:جامعة الدمام.



(قيس وجواد صاروا دايم يكلموا بعض ويطلعوا مع بعض يعني صاروا أصحاب).

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بعد أسبوع

في ليلة العرس كانوا البنات مجتمعين في الغرفه المخصصه للعروس في الصاله وكانوا يستعدوا لدخول فاطمه لأنهم بيرقصوا رقصه جماعيه قبل دخولها.......

طفوا الأنوار بقوا بالكهارب .. دخلوا البنات(حوراء أمل ساره دانه شيماء)كانوا لابسين كلهم نفس الثوب ونفس الون الي هو اسود وابيض .. ركبوا على الجسر وبدت الحان غنية ثلاث أيام لعبد المجيد عبدلله.

كانوا يرقصوا بطول الجسر وكل حركاتهم نفس الشي لأنهم متدربين عليها.

لما وصلوا للمسرح دخلت فاطمه بثوبها الأبيض كانت جميله بمعنى الكلمه الكل كان ايطالعها.......

لما خلصوا رقصهم عودوا للغرفه عشان يبدلوا ملابسهم......

حوراء لما خلصت طلعت من الغرفه عشان تدور عقيله لأنها ماشافتها.......
حوراء:السلام عليكم.
عقيله:وعليكم السلام .. حورو طالعه قمر.
حوراء:شكرآ .. تعالو رقصي معاي.
عقيله:لا مستحيل استحي.
حوراء:عرس أختي وماتبغي ترقصي
عقيله:صدقيني استحي.
حوراء:انزين بس رقصه عشاني .. بليـــز.
عقيله:اممم خلاص بس عشانش.

راحوا و رقصوا مع بعض .. لما خلصوا راحوا لعند الباب أول ماتدخل الصاله .. كان موجود دفتر على طاوله وجنبه ورود ومبخر واشموع قلم...

أخذت عقيله القلم كتبت.
"تمنياتي لكما بالتوفيق ودوام المحبه" وقعت.

حوراء أخذت القلم.
"الله يوفقكم ولا يفرقكم اتمنى لكم حياه زوجيه سعيده وعقبالي"<<كتبت هالكلمه وهي تظحك.


بعد ساعه قالوا أن راشد بيدخل .. لبسوا عباياتهم.

فاطمه حست أنها متوتره بس فرحتها كانت طاغيه على هالتوتر .. جت لها أمها وهي فرحانه عشان بنتها .. غطتها بالطرحه وباست جبهتها حضنتها.......

طبعآ الأنوار كانته خافته وشغلوا الموسيقى قبل مايدخل راشد........

دخل راشد كان معاه ابوقيس على اليمين و قيس على اليسار كان يخطو خطوات هادئه ويطالع فاطمه من بعيد يبتسم.......

قيس كان كل اشوي يعدل نفسه لأن أكيد دانه موجوده واتطالع مايدري أن دانه من جهة اليمين وهو اليسار يعني راشد وابو قيس يغطو عليه وهي مو قادره اتشوفه......

وصلوا للمسرح صار راشد مقابل فاطمه عدل وايطالعها بس هي منزله راسها .. شال الطرحه عن وجهها(المفروض انه يبارك لها ويبوس جبهتها) بس هو وقف مكانه ماسوى شي مو قادر يباعد عينه عنها .. قيس انتبه فدزه لأن الناس كلها اتطالعهم.....

راشد باس جبهتها:مبروك حبيبتي.
فاطمه:الله يبارك فيك.
سلم عليها ابوها وحضنها:دير بالك عليها.
راشد:فاطمه بعيوني.
سلم عليهم قيس وصوروا مع بعض ...

دانه كانت ماتقدر اتشوف قيس وعشان اتشوفه تركت البنات كانت بتروح الجهه الثانيه بس وقفتها ام راشد......
ام راشد:يابنيتي روحي جيبي لي ماي عطشانه ماقادر امشي.<<هي كبيره في السن..الماي الا هني حار..روحي جيبي من الماي الي في الغرفه.
دانه(افف مو هذا وقته):انشالله.

راحت الغرفه كانت فاضيه مافيها أحد .. افف لو أني قاعده مكاني مو أحسن لي أبغى أعرف ويش ايسووا الحين .. طلعت من الغرفه شافت قيس وابو قيس يمشوا على الجسر عشان يطلعوا .. عودت الغرفه .. افف كل منها طلع من دون مأشوف ويش صار.
دورت كاس صبت فيه ماي شربته عشان تهدي نفسها وصبت لأم راشد ماي.

سمعت صوت الباب الي من برى ينفتح (الغرفه فيها بابين باب يطل على الصاله من داخل و باب من برى).
راحت اتشوف من الي دخل الا اتشوف حوراء .. حوراء ماكانت منتبهه لدانه فالما أختلعت صرخت.
دانه:ويش فيش هذي أني دانه.
حوراء:ويش اسوي أهني؟؟
دانه:جايه أخذ ماي.

الا بقيس داخل يركض:حوراء ويش فيش اتصرخ ماكمل كلمته.
دانه كانت لابسه عباتها بس مو مغطيه وجهها لما دخل قيس ماعرفت ويش اتسوي فلفت وغطت وجهها بالبوشيه.

قيس على طول رجع برى ......
حوراء:يوووء اسفه ماكان يقصد قالي ادخل اشوف اذا في أحد او لا.
دانه وجهها أحمر:لا عادي .. راحت.

........

فاطمه وراشد كانوا يتكلموا بهدوء وراشد يساسرها وهي تظحك برقه .. جابوا لهم الكيكه والعصير .. المصوره صورتهم بكل الحركات الي طلبتها.......

فتحوا البوفيه وراحوا المعازيم يتعشوا .. المصوره صارت اتصورهم براحه يعني بعيد عن انظار الناس..........

دق سلمان على ساره عشان تطلع .. ساره دورت حوراء عشان اتسلم عليها بس ماشافتها لأنها كانت مع عقيله .. سلمت على أمل بس لما وصلت عند الباب نادتها أمل عشان اتوقف..وقفت تنتظر...........

جت لها أمل وهي ماسكه علبه:اخذي.
ساره:وشو هذا؟؟
أمل مو عارفه ويش اتقول:حطيت فيها من الأكل الي داخل يمكن ماأكلتي عدل.
ساره ابتسمت:اهاا .. اوكى شكرآ باي..طلعت.

شافت سيارة سلمان ركبت.......
ساره:السلام عليكم.
سلمان:وعليكم السلام.
ساره:اتعشيت؟؟
سلمان:لا مالي نفس.
ساره عطته العلبه:هذا عشاك.
سلمان:غريبه ذكرتيني!!
ساره:هذا مو من عندي من أملوه.
سلمان وقف السياره:حلفي!!
ساره:مايحتاج احلف ليش بكذب عليك.
سلمان:ويش قالت لش بظبط.
ساره:تعبانه الحين في البيت بقولك.

..........

راشد وفاطمه زفوهم لين الفندق لأنهم بيناموا في الفندق .. في الصبح حملوا اغراضهم ودعوا أهلهم وراحوا المانيا.

(شهر عسل سعيد خخخخخ).

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت ابو جواد#

جواد كان مع شيماء ايشاهدوا فلم شاريتنه شيماء الا تجي لهم تينا........
تينا:ماما في انتي تلفن.
شيماء:من هي؟؟
تينا:مايعرف.

شيماء راحت اترد على التلفون وجواد راح غرفته .. انسدح على السرير حط ايده على عيونه .. ياربي ويش هالأحساس أنا لازم أشوف الصوره .. أنا غبي يعني كان لازم اصورها مفروض اتأكدت أول .. ضرب الكمدينه الي جنب السرير طاح التلفون .. قام من مكانه عدل التلفون بس توه بيعود السماعه سمع صوت اصياح........

شيماء:ساره خلاص لاتصيحي.
ساره اتصيح:صدقيني مو قادره اتحمل أمس لما شفت ام حوراء وهي تحضن فاطمه بغيت اصيح عمري ماحسيت بحنان الأم .. ولله اشتقت لها اشتقت لبيتنا لغرفتي لوليد لأبو وليد اشتقت للعيشه معاهم .. صاحت.

جواد ماتحمل اصياحها سكر التلفون راح لأبوه.........
جواد:ابوي.
ابوجواد:نعم.
جواد:عندك رقم عمتي.
ابوجواد:اي عمه؟!
جواد:عندك اخت غيرها.
ابوجواد:وليش تبغى الرقم؟؟
جواد:لا بس قلت اسأل عنها.
ابوجواد:مع أني مو مصدقنك بس يلا اسأل عنها وسلم عليها.

أخذ الرقم وراح غرفته............

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت سلمان#

سكرت من عند شيماء مسكت دبدوبها صاحت .. فتحت كبتها طلعت لها اثياب راحت تسبح.......

لما خلصت مشطت شعرها .. أخذت جوالها و اتفاجأت .. أمي اتصلت !!!!
على طول اتصلت لأمها لأنها خايفه صاير شي......
ساره خايفه:الوو
ام وليد فرحانه:ويش حالش غناتي؟؟
ساره:ماما صاير شي وليد فيه شي.
ام وليد:لا مافينا الا الخير.
ساره:عجل ليش متصله!!
ام وليد:يووه ماتبغيني اسأل عن بنتي حبيبتي.
ساره كانت واقفه ومن دهشتها قعدت على السرير.
ام وليد:يابنيتي كبرتي وصرتي عروس.
ساره:عروس؟!!
ام وليد:هيه جواد ولد خالتش طلبش من ابو وليد.
ساره مو مستوعبه اي شي..
ام وليد:ساره احنا بنرجع في أقرب فرصه .. يلا الحين أخليش.
ساره:مع السلامه.
ام وليد:الله يسلمش.

سدت الخط على طول رسلت لجواد رساله......
"هلا
جواد أنت ويش قايل لأمي؟؟"

رد عليها....

"أهلين.
أتصلت لش مو؟؟
ماقلت شي بس طلبت ايدش وقلت أني ماقدر أعيش من دونش وأحبــش."

ردها.

"يامجنون كيف اجرأت وقلت جذي؟؟"

رد عليها.

"قلتيها مجنـــــــــــون بحبش."

ماردت عليه .. الله لايحرمني منك أنت الأمل الي كنت انتظره.

أخذت الجوال غيرت اسم جواد فيه.
~أملي في الحياه~.


*بعد يومين*

ساره كانت في بيت خالها مع شيماء .. دانه ماكانت في البيت راحت بيت صديقتها وام جواد كانت في غرفتها اتشاهد وأبوجواد طلع أما جواد فكان بعده في المستشفى لأن عطوه شغل اظافي.

ساره:انزين ماقلتي لي ويش سوى مع مرام؟؟
شيماء:اتخيلي الغبي قال لها انه صابه حادث واتشوه ايفاول على نفسه هالغبي.
ساره:اسم الله عليه ويش قالت هي؟؟
شيماء:خلاص قالت له مستحيل اتزوج واحد امشوه.
ساره:مالت عليها فكه منها.
شيماء:اوكيه أني باروح اسبح البيت بيتش.
ساره:أدري.
شيماء:هههههههههه .. راحت.

شغلت التلفزيون قعدت اتشاهد الا يرن التلفون......
ساره:الوو
ابوجواد:السلام عليكم.
ساره:وعليكم السلام.
ابوجواد:ساره.
ساره:نعم.
ابوجواد:ساره تدري أنا وين؟؟
ساره:وين؟؟
ابوجواد:أنا رايح المطار باخذ أمش وابو وليد .. رجعوا من السفر.
ساره فرحانه:صحيح ماقالولي بيجوا اليوم.
ابوجواد:هذي مفاجأه حتى عمش مايدري .. اسمعي اتصلي لعمش خليه ياخذش يوديش البيت عشان تشغلي المكيفات تعرفي الجو حار وهم جايين من مكان بارد.
ساره:انشالله الحين بتصله.
ابوجواد:مع السلامه.
ساره:الله يسلمك.

أتصلت لسلمان بس مايرد فتصلت على البيت ونفس الشي مايرد.

اتصلت لأبوجواد اتقوله.......
ساره:هلا.
ابوجواد:أهلين .. هاه ويش قالش؟؟
ساره:مايرد.
ابوجواد:خلاص أنا بكلم جواد بقوله ايوديش .. وانتي البسي عباتش.
ساره:انشالله.
ابوجواد:مع السلامه.
ساره:الله يسلمك.

راحت لبست عباتها راحت ادق الباب على شيماء...
ساره:شيماء أمي رجعت.
شيماء فتحت الباب طلعت وجهها:ويش اتقولي؟؟
ساره:أمي رجعت .. باروح البيت عشان أشوف اذا يحتاج تعديل.
شيماء:بتروحي مع عمش؟؟
ساره:لا مايرد باروح مع جواد.
شيماء:يوووه مايمديني أخلص واروح معاش.
ساره:انتي خلصي بسرعه عشان يمديش.
شيماء:أعرف جواد مايحب الحوسه.
سمعوا صوت هرن سيارة جواد.
شيماء:شفتي جى خلاص روحي لما أخلص بشوف أحد ايوديني.
ساره:اوكى باي.
شيماء:باي.

طلعت من البيت ركبت ورى.........
ساره:السلام عليكم.
جواد مبتسم:وعليكم السلام ..كيف حالش؟؟
ساره:الحمدلله بخير .. امم اذا ماعليك أمر وديني أخذ المفاتيح أول.
جواد:من اعيوني.
ساره استحت طالعت الدريشه.....

وصلوا لطريق العام وقف جواد السياره.
جواد:اوهو كنه هذا وقته.
ساره:شوو؟؟
جواد:مادري السياره ماأدري ويش فيها.

طلع من السياره وراح ايشوف ويش فيها فتح الكبوت بس ماعرف ويش فيها .. اففف مالي الا اتصل لهاديوه.
جواد:هلا .. ويش فيك ويش صاير؟؟ .. أدري عن شنو؟؟ .. شووو من الي مات؟؟ .. لاحول ولا قوة الا بالله .. كيف بقول لها؟؟ .. حرام ليش أنا الي أقولها .. مو كافي أنا الي قلت لها عن وفاة جدتها .. انزين أنت تعالي على الشارع العام سيارتي ماأدري ويش فيها.

سد الخط احتار ايعود لسياره ويقول لها لو يبقى مكانه ينتظر هادي بس في الأخير قرر ينتظر هادي في السياره من دون مايقول لساره ويترك هالمهمه لغيره.
فتح باب السياره وتوه بيدخل الا يشوف ساره اتصيح...........

........

أول ماراح يشوف ويش في السياره عطست واحتاجت لنشاف دورت نشاف في شنطتها بس مالقت دورت في السياره ماشافت ففتحت الطبلون اتشوف اذا كان فيه شافته اخذته بس لما جت اتعود الباقي شافت صوره مقلوبه فضولها دفعها تاخذ الصوره واتشوفها .. قلبت الصوره انصعقت ماقدرت تستوعب ليش وكيف الصوره عند جواد الشي الوحيد الي فكرت فيه هي قصة ندى الي قصتها حوراء لما كانوا في الكرنيش.


(أكيد نسيتوا قصة ندى لأني كتبتها في أول جزء .. هذي ندى حبت واحد بس هو لعب عليها نشر اصورها)

ماقدرت تتحمل فكرة ان جواد يخدعها ماكانت اتفكر في شي غير أنه يخدعها على طول طاحوا ادموعها صاحت .. في هالحظه فتح جواد باب السياره وشافها اتصيح ماخطر بباله شي غير أن أحد اتصل لها قال لها.
جواد:ساره
ساره طالعته وجهها مليان ادموع:حرام عليك ولله حبيتك.
جواد علامة الأستفهام باديه على وجهه:أنا مو فاهم شي.
فلتت عليه الصوره بعصبيه:حرام الحب الي ضيعته فيك... طلعت من السياره بسرعه.
جواد رمى الصوره داخل السياره سكر الباب راح وراها:سااره ساااره سااااره.
ساره كانت تمشي بخطوات سريعه تعرقلت طاحت .. وقفت بس كان راسها دايخ طالعت قدامها شافت سياره جايه سريعه.
جواد:ســــــــــــــــــاره.


فتحت عيونها حست بشي يمنعها اتشوف مسحت عيونها بكم عباتها لقت فيها دم اتحسست وجهها بس ماحست انه انجرحت عشان يطلع دم حاولت اتقوم بس ايدها عورتها رفعت راسها شهقت قامت بسرعه مع أنها اتحس ان جسمها كله يعورها.

مسكت راسه وهي مو مصدقه الي اتشوفه ذكرت الي صار قبل ماتفقد الوعي.....

لما كانت السياره بتصدمها دزها جواد ادحرجوا اثنينهم هي صارت على الأعشاب القريبه لشارع اما هو اصتدم راسه بعمود الكهربه حق الشارع والدم الي كان فيها دمه.

كان شكله مايوحي اذا كان عايش أو ميت.

ساره دموعها طاحت سيلان:جواد .. هزته .. جواد كلمني جواد قول شي .. تكفى لاتموت لاتخليني .. سوي الي تبغاه عذبني انشر صورتي افضحني سوي الا تبغاه بس لاتموت لاتموت .. جواد أحبك لا تموت قبل ماتسمعها ولله أحبك جواد جـــــــــــــــواد.




معقوله مات جواد؟؟؟؟
من تتوقعون الي مات؟؟؟؟
شو راح يصير في ساره؟؟؟؟





توقيع :




الوداع

قديم 19-04-2008, 12:19 AM رقم المشاركة : 52
:: عضو ماسي ::
الصورة الرمزية جود





حالتيــﮯ
جود غير متصل
أحبه وأتنفس في هواه
افتراضي رد: روايه املي في الحياه (كاملة الاجزاء)روايه قطيفيه


يالله كل العاده وقت الحماس يخلص الجزء افففففف

يسلموووووووو خيوووووووووووو

يعطيك ربي العووواااافي يااااارب

بنتظار الاجزاء الباقي

تحياتي جود





توقيع :

قديم 19-04-2008, 03:22 AM رقم المشاركة : 53
:: عضو جديد ::





حالتيــﮯ
اول دمعة غير متصل
افتراضي رد: روايه املي في الحياه (كاملة الاجزاء)روايه قطيفيه


مشكور على المجهود
تحياتي




قديم 19-04-2008, 03:54 AM رقم المشاركة : 54
:: عضو أسطوري ::
الصورة الرمزية ابو موسى





حالتيــﮯ
ابو موسى غير متصل
افتراضي رد: روايه املي في الحياه (كاملة الاجزاء)روايه قطيفيه


الجزء العشرون:


لما كانت السياره بتصدمها دزها جواد ادحرجوا اثنينهم هي صارت على الأعشاب القريبه لشارع اما هو اصتدم راسه بعمود الكهربه حق الشارع والدم الي كان فيها دمه.

كان شكله مايوحي اذا كان عايش أو ميت.

ساره دموعها طاحت سيلان:جواد .. هزته .. جواد كلمني جواد قول شي .. تكفى لاتموت لاتخليني .. سوي الي تبغاه عذبني انشر صورتي افضحني سوي الا تبغاه بس لاتموت لاتموت .. جواد أحبك لا تموت قبل ماتسمعها ولله أحبك جوااد جـــــــــــــــــــــواد.

رفعت راسه عشان تمسح الدم الي على وجه شافت اياديها كلها دم ماقدرت تتحمل منظر الدم حست بدوار طاحت...........


فتحت عيونها طالعت المكان رفعت نفسها .. أني في المستشفى.
دخلت لها الممرضه:دانتي اصحيتي.
ساره بسرعه:وين جواد؟؟
الممرضه:قصدك الراجل الي كان معاكي .. داه من أول ماجابوه وهو في حاله خطيره اوي خسر دم اكتير خالص.
ساره قامت من السرير لبست عباتها:وديني له.
الممرضه:بس انتي لساتك عيانه.
ساره حقرتها مشت.
الممرض راحت وراها:دانتي ماتقدريش اتشوفيه .. هو لساتوا في غرفة العمليات.
ساره:العمليات!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
بدت ادموعها اطيح على خدودها .. الممرضه حاولت اتهديها.
الممرضه:انتي اقعدي مكانك وأنا حاروح اندهلك الشرطه.
ساره:الشرطه!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
الممرضه:ايوه هم لازم يعرفوا كيف وقع الحادث.
طلعت الممرضه .. ساره راحت عند الدريشه اتصيح بهدوء .. حست بحد وراها لفت على طول حضنته صاحت.
سلمان يبين من صوته أنه تعبان ومهموم:ساره خلاص هذا قضاء وقدر.
ساره اتصيح:كل مني أني اسبب.
سلمان:لا ساره لااتقولي جذي أنتي مالش خص.
ساره من سمعت كلامه زاد اصياحها.
ساره اتصيح:كله مني كل مني.
سلمان: انتي ليش امحمله نفسش اسبب الي صار لهم مالش دخل فيه.
ساره رفعت راسها:أنت عن من تتكلم.
في هالحظه اندق الباب .. سلمان راح ايشوف من في الباب رجع لها:ساره ليش الشرطه يبغوا ايحققوا معاش .. قالي الشرطي الي برى عشان الحادث بس اي حادث.
ساره استغربت اذا مايدري عن الي صار لها ولجواد عجل عن شو كان يتكلم وعلى ويش يهديها.
ساره:الي صار لي ..نزلت راسها.. ولجواد.
سلمان:شو صار لكم؟!
ساره:انت ماتدري؟؟!!
سمعوا دق الباب مره ثانيه.
سلمان:اتغطي الشرطي بيحقق معاش.

ساره اتغطت وهي اتفكر اذا مايدري عن الي صار ليش ايهدئها ومن الي كان يتكلم عنهم.

الشرطي حقق معاها وقالت له كل شي بس ماقالت شي عن الصوره.
ساره بعدها اتصيح:و صحيت لقيت نفسي اهني.
سلمان مستغرب:وجواد وينه الحين؟؟
ساره بنبرة اصياح:قالتلي الممرضه في غرفة العمليات
الشرطي:طيب وين ولي أمرك؟؟
سلمان قبل ماترد ساره:أنا ولي أمرها.
ساره مع أنها كانت اتصيح بس استغربت جواب سلمان:لا ابووليد ولي أمري .. هم بعدهم مايرجعوا من المطار خالي راح ايوصلهم.
سلمان انصدم ماكان يدري أن ماحد قالها.
الشرطي:دحين من ولي أمرك؟؟
سلمان:أنا.
ساره طالعته من ورى الغطى باستغراب ..ليش يصر أن هو ولي أمري؟؟
سلمان اتفاهم مع الشرطي و تركهم بروحهم.....
ساره شالت الغطى:ليش قلت أنك ولي أمري؟؟
سلمان قعدها على السرير وهو مو عارف من وين يبدئ:ساره أنتي عارفه سنة الحياه وكل انسان مصيره ايموت(ساره طاحت ادموعها ماتدري ليش) وانتي انسانه مؤمنه أبربش
اندق الباب مره ثانيه.
سلمان اتنفس بعمق راح يفتح الباب .. دخل ابو جواد وكانت حالته حاله.
ساره على طول راحت له:أكيد كنت عند جواد طمني.
ابو جواد بصوت مبحوح:بعده في العمليات محد طلع من عنده.
ساره صاحت:كله مني كل مني .. وين أمي أبغى أشوفها حتى وأني في المستشفى ماتعبت نفسها اجي تطمن علي .. وين هي؟؟
سلمان: ساكت.
ابو جواد:!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
ساره اتصرخ:ويش فيكم ساكتين؟؟
سلمان:ساره اهدئي واسمعيني
ساره اتصيح وتصرخ:مابهدء قولولي وين أمي وين وليد ليش قلت أنت ولي أمري وجوهكم مااطمن.
ابو جواد:ساره اهدئي و
ساره قاطعته:هاه بهدء يلا قولوا لي .. قعدت على السرير هزت رجلها اليمين بتوتر.
سلمان قعد امقابلها على الأرض:الله امرنا بالصبر وانتي أنسانه مؤمنه ولازم تصبري
ساره تقاطعه:لا أنت تكذب ماصار فيهم شي .. خالي قول شي.
سلمان يطالع الأرض:لما اتصلوا لي كان جوالي مو عندي من جذي مارديت فتصلت أمش على ابوجواد يجي ياخذهم بس الظاهر انهم ماقدروا ينتظروا فأخذوا تكسي ..سكت اشوي كمل كلامه..صدمتهم سياره ابو وليد مات على طول لكن أمش و وليد ..ماتوا في المستش
ابوجواد ايصرخ:ســــــــــاره.
سلمان رفع راسه شاف ساره طايحه على السرير.
ابو جواد حاول ايصحيها:ساااره ساااااره .. روح نادي الدكتور.
سلمان طلع ابسرعه.
ابو جواد بطحها على السرير عدلها و عدل احجابها.

جى سلمان ومعاه الدكتور .. الدكتور قالهم أنها مغمى عليها ولازم يتركوها ترتاح لأنها ماتتحمل صدمات.

تركوها راحوا لهادي الي كان عند غرفة العمليات الي فيها جواد وكان في حاله لا يرثى لها........
ابوجواد:ماحد طلع؟؟
هادي كان ضام رجليه حاط وجه بينهم:لا ..رفع راسه.. كيف حالها؟؟
ابوجواد قعد على الكرسي:اغمى عليها مره ثانيه.
هادي بوجه خالي من المشاعر:ليش؟؟
ابوجواد:ماقدرت تتحمل موت اهلها كلهم مره وحده.
هادي اتفاجئ:اهلها!!!!!أنا الي اعرفه ان زوج أمها هو الي مات.
ابوجواد اتنهد:وأختي و وليد ماتوا في المستشفى.
هادي رجع الى نفس وضعيته الاكان عليها:الله يرحمهم و يساعدها.
سلمان كان طول الوقت ساكت يفكر في وضع ساره الي يقطع القلب وحال جواد الي ماحد يدري عنه شي.

طلع الدكتور من الغرفه على طول راحوا له....
ابو جواد:هاه طمنا.
الدكتور:أنت ابوه.
ابوجواد:هيه.
الدكتور:بصراحه حالته خطيره وممكن ان يكون عنده ارتجاج بالمخ أو يفقد ذاكرته وطبعآ في أحتمال كبير أنه يدخل في غيبوبه لأن من أول ماجابوه وهو مايتحرك في جسمه غير قلبه حتى تنفسه بطئ.
ابوجواد:غيبوبه!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
الدكتور:من الي جابه؟؟
هادي:أنا.
الدكتور:شفته يتكلم أو يتحرك؟؟
هادي بكل حزن:لا.
الدكتور:ماراح تقدروا اتشوفوه الحين.
ابو جواد:ليش؟؟
الدكتور:غير العمليه الي سويتها في راسه يحتاج لعمليه في رجله اليمين وأشعه في يده اليسار لأنها يمكن انكسرت.
هادي:عمليه في رجله!!؟؟
سلمان:ليش؟!
الدكتور:لأنه كان حاط جواله في مخباه ولما صار الحادث اتكسر الجوال ودخلت في رجله قطع منه وهذا خطير ممكن اسبب له تتسمم أو شي ثاني.
تركهم الدكتور في خوف على مصير جواد.
هادي قعد على الأرض من الصدمه و صاح صاح على ولد خالته الي يحبه أكثر من اي شي الي كان الأخ والصديق وكل شي بدنيا تذكر كل ايامه معاه لعبهم ضحكهم مسخرتهم حتى زعلهم كانوا لما يتزاعلوا يتصالحوا في نفس اليوم كل اسرارهم عند بعض حتى اطباعهم نفس الشي تذكر لما خبره بحبه لشيماء تذكر كيف اصر عليه جواد انه يتعلم على البيانوا حتى لما سافر جواد كانوا يكلموا بعض كل يوم تذكر لما قاله جواد عن حبه لساره تذكر احساس جواد لما قاله انه حاس على شي بيصبيه .. رفع راسه:عمي جواد كان حاس حاس بس هو وعدني ماراح نفترق وعدني يحظر عرسي وانا بحظر عرسه هو بيصحى لازم يصحى لازم يسمعها اتقوله أحبك هو يحبها صدقوني.
ابوجواد مع انه مو فاهم شي من الي يقوله هادي نزل لمستواه:بس ياوليدي انت رجال كون اقوى من جذي شبقيت للحريم.
هادي:ماقدر ماقدر جواد أكثر من اخوي هذا جزء مني تعرف يعني شنو يعني لو ينفصل عنك شي اكيد بتموت وانا مابي اعيش من دون صديق عمري.
سلمان:انت ادعي له يقوم بالسلامه.

هادي كان أكثر شخص متأثر لأنه شاف الدم الي طلع من جواد وكيف كان وجهه مايبين من كثر الدم.

بعد ربع ساعه جوا لهم ابو اسعد واسعد وام جواد شيماء دانه .. طبعآ سوو المستشفى مناحه صاروا ايهدؤ الأولى اتصيح الثانيه ايسكتوا الثانيه تقلبها مناحه الثالثه .. ابو جواد قالهم يروحوا غرفة ساره بعذر أنها لما تصحى لازم تلاقي أحد بجنبها ولأن قعدتهم مامنها فايده .. دانه وشيماء راحوا بعد اقناع منه بس ام جواد مارضيت اتروح.

بعد سبع دقايق جت لهم دانه اتصيح:الحقوا على ساره.
ابوجواد وام جواد راحوا مع دانه لكن سلمان راح معاهم بس بقى برى لأن شيماء ودانه داخل.

لما دخلوا شافوا شيماء اتصيح والممرضه مو عارفه ويش اتسوي اما عن ساره فكانت قاعده على السرير وفال شعرها.
ساره تهز راسها تغني:ماما زمنها جايه جايه بعد اشويه جايبه معاها حجات هههههههه.
نطت من السرير:خالي خالي ماشفت ثوب عرسي ..أخذت الشرشف الي على السرير لفته عليها .. عيب لا اتطالعوا البس ثوبي.. أخذت واحد ثاني من الموجودين حطته على راسها .. شوفوا طرحتي طويله .. طالعت نفسها في المرايه الموجوده .. الله اهبل مكياجي مره احليوا.
الممرضه حاولت تتقرب منها.
ساره:لا تقربي انتي تبغي اتبوقي ثوبي اكيد عجبش هههههههه .. شوفوا شوفوا أمي جت أكيد تبغى اتودعني وتحضني .. يووه كاهوا ابو وليد جايب جواد هههههههه.
ام جواد ماقدرت تتحمل منظر ساره على طول طلعت أما دانه وشيماء فكانوا ايصيحوا على حالها الي يقطع القلب بنت في مثل عمرها اتعرضت لأربع صدمات في يوم ماتوا اهلها كلهم و الأنسان الي اتحبه ماحد يدري عن مصيره.. ابوجواد ما قدر يستوعب الحاله الي فيها ساره كان جامد في مكانه.
ساره لبست عباتها شافت الدم الي في كمها:يمه دم ..بدت ملامحها تتغير.. هذا هذا جواد .. هيه هيه هذا فيمتو جواد كت علي الفيمتو .. ركبت على السرير اتناقز .. شوفوا وليدو يعفس سريري جذي .. وقفت حكت شعرها حطت اظفر صبعها بين اسنانها .. بس بس وليد خلاص بح مات هههههه مات و أمي خلاص مافي أمل تعطيني حنان حتى وابو وليد بح صار مافي ابو وليد ههههههاي مافي و و جواد ماأدري صار مافي لو في .. راحت لأبوجواد:خالي خالي متى جواد بيصير بح عشان أني اصير بح هههه
الا وجيها كف من سلمان بكل قوته.(سلمان ماقدر ينتظر برى خصوصي لما سمع الي كانت اتقوله)
طاحت على الأرض .. سلمان قعد على الأرض جنبها مسكها من اكتافها:حرام عليش الي اتسويه بنفسش ارحمي حالش .. حضنها وصاحت في حضنه لين اغمى عليها مره ثالثه.

حملها بطحها على السرير:قعدوا معاها .. طلع برى.
شيماء الدموع في عيونها:و جواد؟؟
ابوجواد:بنخبركم اذا صار شي .. طلع شاف سلمان واقف.
ابوجواد:الله يكون بعونها.
سلمان من غير مايحس طاحت دمعه من عينه الي يصير لساره ذكره بنفسه أنسان وحيد عايش من دون أبو ولا أم ولا حتى أخوه ماحد يملي حياته غير ساره حتى الأنسانه الي يحبها مو قادره تنسى الي سواه.
سمع صوت جوال ابو جواد فقطع حبل افكاره.
ابوجواد:هيه .. بس يابوفاضل ماأقدر اترك ولدي بهالحاله .. خلاص جايك الحين.
ابوجواد:بيدفنوهم.
سلمان:بروح معاك .. طلعوا من المستشفى راحوا مع بعض.

..........

بعد ثلاث ساعات صحت بس هالمره ماابدت اي انفعال ظلت ساكته ماتكلمت ولاكلمه كانوا يسألوها اذا تبغى شي مثلآ ماي او يسألوها عن حالها بس هي ماكانت اتجاوبهم اصلآ مانطقت بولا حرف.
طالعت الساعه الموجوده على الجدار شافتها تسع و نص تقريبآ .. قامت من سريرها بهدوء.
شيماء بوجه كئيب:ساره وين رايحه؟؟
ساره طالعتها بوجه مافيه حياه دخلت الحمام .. لما طلعت طالعت شيماء الي كانت جالسه لوحدها لأن دانه راحت تسألهم عن حالة جواد .. تنقلت بنظرها من شيماء لجميع انحاء الغرفه بعدها عادت بنظرها لشيماء راحت لها مدت ايدها.
شيماء بستغراب:وشوو!!؟؟
ساره طالعت عباتها.
شيماء فهمت قصدها:اهاا .. قامت من مكانها طلعت لها سجاده و حرام لصلاه.

صلت الا بدخلة دانه الغرفه .. شافت ساره اتصلي فقعدت جنب شيماء......
شيماء بصوت واطي:ها ويش صار طمنيني.
دانه:طلعوه من غرفة العمليات بس ايقولوا لازم اتمر اربع و عشرين ساعه على مايعرفوا حالته.
شيماء بفرح:يعني نقدر انشوفه.
دانه بكل حزن:لا هو في العنايه المشدده ممنوع احد يدخل عليه .. اتكلمت معاش.
شيماء بكئابه:لا.
قعدوا يطالعوها وهي اتصلي .. لما خلصت طالعتهم ولا كأنها اتطالعهم كان وجهها مافيه حياه مافيه روح راحت انبطحت على السرير.

دانه شيماء كانوا خايفين عليها لأن مفروض اتسوي اي شي بس مو جذي.

بعد نص ساعه جى سلمان خلص اوراقها من المستشفى و اخذها راحوا البيت.

اول مادخلت البيت على طول راحت غرفتها حضنت دبدوبها .. جى لها سلمان قعد على سريرها...
سلمان:ساره ماتبغي تاكلي شي؟؟
ساره ماردت عليه بس طالعته.
سلمان:خلاص براحتش اذا احتجتي شي ناديني.
ساره لفت على الجهه الثانيه.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت ابو جواد#

دانه ماقدرت اتنام فراحت غرفة شيماء .. دخلت سمعت صوتها اتصيح بس ماشافتها لأن امطفيه اليتات شغلت اليتات راحت لها.
دانه:شيماء لاتصيحي انشالله بيقوم بالسلامه.
شيماء اتصيح:ماأقدر ماأقدر جواد مو بس اخوي جواد اخوي وصديقي و كل شي ولله ماأتخيل حياتي من دونه كان أكثر واحد مايقدر على زعلي مايرضى علي مايقدر ايشوفني حزينه الا يفرحني ماأقدر صدقيني ماأقدر.
دانه بدت اتصيح لا شعوري:ولا أني ماأقدر يمر علي يوم ماأشوف ظحكته فيها ماكان يقدر ايزعل احد ولا يراضيه ولله ماأتخيل البيت من دونه كان هو الي يسوي جو في البيت مو قادره انام من دون ما أطمن عليه.

قعدوا ايصيحوا مع بعض .. شيماء مارضيت اتخلي دانه اتنام في غرفتها خلتها اتنام معاها.


في الصبح الكل عرف بالي صار .. أمل أم حسن زهراء و حوراء ام قيس راحوا لساره .. ام جواد شيماء دانه كانوا هناك وكانوا موجودين الجيران والأهل وجميع معارفهم.

ساره كانت في غرفتها ماتحركت عنها أصلآ .. الكل حاولوا يتكلموا معها بس هي ماقالت ولا حرف وجهها نظراتها حركاتها كلها مافيها حياه.
أمل قريب اتصيح على صديقتها:ساره قولي أي شي لا تظلي ساكته.
ساره طالعتها ببرود.
شيماء:ولله مو زين الي اتسويه صيحي صرخي بس لا تكبتي الي بداخلش.
حوراء:على الأقل قولي اي حاجه طمنينا على صوتش.
كلامهم ماحرك شي في ساره ظلت ساكته.

قيس وابو قيس رائد راحوا عزى الرجال و لما طلعوا راحوا لجواد المستشفى.

ام جواد كانت كل اشوي تتصل لأبو جواد تطمن على حالة جواد بس ابوجواد كان ايقول لها أن لحد الحين ماقالوا لهم شي.

في اليل بعد ماراحوا كل الناس جى لهم هادي ياخذهم .. شيماء حاولت في هادي ايخليها اتنام مع ساره بس هادي مارضى عشان سلمان.

لما وصلوا البيت هادي نزل معاهم راح المجلس مع شيماء.......
هادي ايهدء شيماء الي صارت اتصيح بصوت بعد الي قاله لها:شيماء أنا قلت لش عشان اتخففي عني مو اتزيدي همي بصياحش.
شيماء اتصيح:كان ماقلت لي أحسن.
هادي:لو ماقلت لش أنا بيقولش أحد غيري.
شيماء:أمي تدري؟؟
هادي:لا الحين بيقولها ابوش.
شيماء عودت اتصيح.
هادي:حيبيتي خلاص كافي الي فيي .. رفع راسها مسح ادموعها بصبعه حضنها مسح على شعرها .. شيماء صاحت في حظن زوجها.

..........

ابو جواد كان قاعد مع ام جواد في غرفتهم كانت حاسه أنه يبغى ايقول لها شي بس مو عارف كيف ايقول.
ام جواد بخوف:حاسه انك تبغى اتقول شي قول لا تخاف علي.
ابوجواد قعد جنبها:انتي
ام جواد قاطعتها:ماأحتاج لمقدمات عشان اتقول الي بتقوله حاسه انه يتعلق بجواد فقول بسرعه لأنك حرقت اعصابي.
ابوجواد:جواد دخل في غيبوبه.
ام جواد انصدمت ودموعها طاحوا بسرعه.
ابوجواد:سكينه كوني قويــ
ام جواد قاطعته:أنت ماتفهم هذا ولدي الوحيد ماعندي ولد غيره.
ابوجواد اصرخ:و ولدي بعد .. لفها له .. قومي صلي وادعي ربش يصحى دعاء الأمهات مستجاب.
تركته راحت اتمسحت صلت دعت ربها يصحى جواد ويقوم بالسلامه.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بعد أسبوع الكل عرف ان جواد في غيبوبه بس ماحد قال لساره الي فيها كافيها بس ساره عرفت .. كانت عطشانه و الماي الي في غرفتها خلص نزلت تحت شافت سلمان ايكلم في الصاله بس عطنها ظهره يعني ماشافها.
شربت ماي وتوها بتعود غرفتها الا تسمع سلمان يتكلم عن جواد فوقفت.
سلمان:تقصد جواد .. سوو له عمليتين وحده في راسه والثانيه في رجله .. لأن جواله اتكسر في رجله ..ادعي له دخل في غيبوبه وماحد يدري متى بيصحى.

ماقدرت تتحمل على طول راحت غرفتها سكرت الباب مسكت دبدوبها قعدت اتصيح .. ياربي أني فقدت أمي وابوي وأخوي وزوج امي مأبغى افقد جواد .. ليش أنقذني كان خلاني أموت .. أحبك ولله أحبك .. انبطحت على السرير وهي تذكر كل الأيام الي قضتها مع جواد ذكرت أول يوم شافته في محل الورد لما شافها في غرفة شيماء يوم حفلته لما اتصل لها قال أنه برى تعبان وطلعت له بس طلع اكذب عليها .. هيه الصوره لهذاك اليوم ..غمظت عيونها.. مو معقول ايكون يخدعني لو كان جذي كان ماضحى بحياته عشاني ياربي جواد مو قادره اتحمل أني اسبب كل من غبائي ليش شكيت فيك .. رجعت لذكرياتها معاه ذكرت لما جى ياخذها من المدرسه بس هي ماوافقت راحت مع سلمان وكان بيذبح سلمان عشانها .. لما ماتت جدتها وكيف كان خايف عليها عالج يدها بعد ماكسرت امرايتها فنجرحت ايدها.. مسكت ايدها باستها .. ذكرت ردة فعله لما قالوا الممرضات أنها خطيبته .. ذكرت كل الأشياء الي صارت بينها و بينه عزفه صوته ظحكته جنونه رسايله لها .. صاحت صاحت صاحت لين نامت.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أمل اتكلم حوراء......
حوراء:ولله ماتستاهل الي صار لها.
أمل:الله ايساعدها حالتها اتقطع القلب.
حوراء:ولله صرت أخاف اتكون غتمت وراح صوتها لحد الحين مانطقت بولا حرف.
أمل:لا لاتفاولي عليها انشالله تتكلم واتريحنا.
حوراء:انشالله.
أمل:انزين أني قلت لها باروح لها الصبح اتروحي معاي؟؟
حوراء:ماأتوقع يمديني الصبح باروح العصر.
أمل:اوكيه يلا كشي باي.
حوراء:ههههه باي.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

صحت الصبح على طول راحت المستشفى الغرفه الي هو فيها كانت بتدخل بس منعوها الدكاتره قاومتهم دخلت الا اتشوف الدكتور يغطي وجه جواد .. طالعته كأنها ماتبغى اتصدق الي اتشوفه بس الدكتور حرك راسه بالنفي ماقدرت اتصدق .. جواد مات مات قبل ماأكلمه مات بسببي بسببي بسببي لا لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااا

سلمان فتح باب غرفتها بسرعه بعد ماسمع اصراخها راح لها وهي اتصيح حظنها:حلم كنتي تحلمي.
ساره صاحت بصوت في حظنه.
سلمان صحيح كان خايف عليها بس فرح لما سمع صوتها على الأقل اطمن عليه .. ظل معاها لين اذن راح ايصلي وهي اتصلي .. بعد ماصلوا رجع لها لأنها ماقدرت اتنام خايفه تحلم مره ثانيه بقى معاها ليما نامت بس هو ماقدر انام خايف تصحى ماتلاقيه.

بعد ساعتين صحت.......
سلمان قريب اينام:محتاجه لشي تبغي اسوي لش فطور؟؟
ساره ساكته ماتكلمت.
سلمان:ساره كلميني ليش تسكتي؟؟
ساره لفت وجهها على الجهه الثانيه ماردت عليه.
سمعوا نغمة جوالها .. طالعت الجوال لفت على سلمان.
سلمان:جت؟؟
ساره هزت راسها.
سلمان اتأملها اتنهد طلع من غرفتها راح يفتح الباب.....
أمل:السلام عليكم.
سلمان:وعليكم السلام.
دخلت وتوها بتركب فوق...
سلمان:أمل
أمل غمضت عيونها(لا تنطق أسمي أرجوك ماأقدر) لفت له.
سلمان من دون مايحس أتأملها.
أمل استحت من نظراته:ويش بغيت؟؟
سلمان انتبه على نفسه:امممم ممكن اتلاقي صعوبه معاها اليوم.
أمل:ليش؟؟
سلمان:أمس صرخت الظاهر حلمت بكابوس.
أمل بفرح:صرخت ابصوت؟؟
سلمان ابتسم:هيه.
أمل بسبب انفعالها وفرحها نست حالها راحت له حطت ايديها على كتفه:أحلف قول ولله واتكلمت معاك قالت شيـ
أنتبهة لحركتها من نظراته المتفاجئه وركبت فوق بسرعه من كثر ماكانت مستحيه من حركتها.
سلمان حط ايديه على كتفه .. أحبش ياترى حسيتي بنفس احساسي .. راح انبطح على الكنبه ومن شدة نعسه نام.

...........

وقفت عند باب غرفة ساره وهي تلتقط انفاسها و اتحاول اتسيطر على دقات قلبها .. دقت الباب دخلت الغرفه.
أمل بوجه مبتسم:صباح الخير.
ساره أشرت لها تجي تقعد جنبها.
أمل قعدت بجنبها .. ساره حطت راسها في حظنها صاحت .. أمل خلتها على راحتها اطلع الي فيها.
أمل:باروح اسوي لش عصير ايهدء اعصابش .. راحت المطبخ سوت العصير لما جت بتركب انتبهت على سلمان الي كان نايم بطريقه مو مرتاح فيها ايده على الأرض ورجليه صايرين برى الكنبه.
لاشعوريآ راحت له اتأملت كل تقاسيم وجهه .. صحيح أني غبيه لو صحى و شافني اطالعه ويش بيكون موقفي.
كانت بتمشي بس قلبها ماطاوعها تتركه جذي .. اممم أناديه عشان يصحى لالالا ويش بقول سلمان قوم موعدله .. اممم اهزه هههه حدي ظريفه ماأشوف نفسي الا اهزه وين قاعدين .. انزين مستحيل اخليه جذي .. هيه بقول لساره اتصحيه.

راحت لساره الغرفه....
أمل:ساره سلمان نايم على الكنبه حرام روحي صحيه شكله تعبان.

ساره تركتها نزلت تحت .. قعدت بجنبه هزته بصوت مبحوح:سلمان سلمان قوم نام في غرفتك.
سلمان مابين النايم والصاحي:تعبان خليني أنام.
ساره:انزين قوم نام في غرفتك.
سلمان فتح عيون وحده ولما استوعب قام:وحشني صوتش .. حضنها.

ركبوا مع بعض هو راح غرفته وهي رجعت لأمل.

أمل كانت اتكلم:ليش جيت .. ماقلت لك تجي الحين .. افففف منك غبي صحيح هندي .. خلاص باجي .. أحلف هذا الا ناقص.
سدت الخط لفت لساره بعصبيه:غبي هالسواق قلت له لا يجي جى.
ساره فكرت قعدتها على السرير:من متى عندكم سواق؟؟
أمل فرحانه:ياعمري وحشني صوتش.
ساره:مو هذا وقتش .. أبغاش اتوديني المستشفى الحين لازم أشوف جواد.
أمل:بس و سلمان.
ساره:مايهمني أبغى أشوف جواد مو كافي الي فقدتهم ماأبغى افقد جواد .. صاحت.
أمل:خلاص ساره لاتصيحي قومي بدلي ثيابش بس مانتأخر.
ساره : عادي أهم شي أشوفه.

بدلت اثيابها لبست عباتها راحوا المستشفى......

كانت طول الطريق خايفه بس من شو ماتدري .. سألت الرسبشن عن غرفته راحت.

أمل بقت برى تنتظرها أما هي دخلت بقلب الحبيبه الخايفه على حبيبها .. شافت الألات موزعه على كل انحاء جسمه ماقدرت تتحمل وقفت مكانها .. بعد ثواني اتقدمت قعدت بجنبه .. بعد تردد مسكت ايده أتأملت وجه(كانت جبهته ملفوفه بشاش وايده اليسار مجبسه).
ساره بنبرة اصياح:جواد تكفى قوم مالي عيشه من دونك .. جواد تدري أمي ماتت ابو وليد مات ووليد مات .. قاوم مرضك لاتموت .. أنت أملي في الحياه ماأقدر أعيش من دونك من لي غيرك سلمان مصيره بيتزوج وأني وين بروح مستحيل أتزوج غيرك .. أحبك ولله أحبك .. تذكر لما شفتني في محل الورد .. ابتسمت.. كان وجهك ايضحك لما قلت لك أني أعرفك .. تذكر لما

ماكملت كلامها حست ان في أحد وراها لفت وكانت هذي مفاجئتها ماتوقعت أصلأ أنها اتشوفها مره ثانيه ووين في غرفة جواد:مرام!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!

شوو راح ايصير بين مرام و ساره؟؟؟؟
ليش مرام جايه لجواد؟؟؟؟
هل بيصحى جواد من غيبوبته؟؟؟؟
تتوقعون سلمان بيعرف ان ساره راحت لجواد وشو راح بيسوي؟؟؟؟
تتوقعوا علاقة أمل و سلمان بترجع مثل ماكانت أولا؟؟؟؟




قديم 19-04-2008, 10:07 AM رقم المشاركة : 55
:: عضو برونزي ::





حالتيــﮯ
وردة الورود غير متصل
افتراضي رد: روايه املي في الحياه (كاملة الاجزاء)روايه قطيفيه


اوووووووووووووومثل العاده وقت الحماس يخلص الجزء افففففف

يسلموووووووو خيوووووووووووو

مافي صبر عجل في القصه
هههههههههههههههههههههههههههههههههه




قديم 19-04-2008, 09:25 PM رقم المشاركة : 56
:: عضو ماسي ::
الصورة الرمزية جود





حالتيــﮯ
جود غير متصل
أحبه وأتنفس في هواه
افتراضي رد: روايه املي في الحياه (كاملة الاجزاء)روايه قطيفيه


افففففففففففففف يعني كالعاده وقت الحماس يخلص الجزء يااااااربي

يسلمووووووووووووووو خيوووووووووووو

يعطيك ربي العوووووووووواااااااااااااااافي

بنتظااااااار الاجزاااااااااااااء الباااااااااااااقي

تحياااااااااااااااااااااااااااااااااتي جووووووود




قديم 19-04-2008, 11:47 PM رقم المشاركة : 57
:: عضو أسطوري ::
الصورة الرمزية ابو موسى





حالتيــﮯ
ابو موسى غير متصل
افتراضي رد: روايه املي في الحياه (كاملة الاجزاء)روايه قطيفيه


الجزء الواحد والعشرون:


ماكملت كلامها حست ان في أحد وراها لفت وكانت هذي مفاجئتها ماتوقعت أصلأ أنها اتشوفها مره ثانيه ووين في غرفة جواد:مــــــــرام!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!!!
مرام طالعتها بشمئزاز:أنتي أهني فكرتش في مستشفى المجانين ههههه.
ساره ظغطت على يد جواد:ويش تبغي؟؟ [كان باين على ساره التعب و الأرهاق]
مرام اتطالع اظافر ايدها بغرور:كنت ماره فقلت أشوف حبيبي الوسيم ..طالعت وجهه.. والكذاب.
وقفت عند وجهه وبكل وقاحه مسحت بأيدها على جرح كان ممدود على طول خده اليمين بس من جنب:كان يقصد بتشوه هذا الجرح!!! صدق كذاب.
ساره امعصبه:أنتي كيف تسمحي لنفسش؟!
مرام بستهزاء:هه زي مإنتي سامحه لنفسش تمسكي ايده.
ساره ارتبكت بس ظلت ماسكه ايده:أنتي ويش تبغي مو كافي الي سويتيه.
مرام بسخريه:أني!! ماسويت شي لحد الحين .
ساره بدت اتصيح:ويش سويت لش عشان تكرهيني جذي ؟؟
مرام بسخريه:ياربي قطعتي قلبي ..راحت عند الدريشه عطت ظهرها لساره.. ولا عمري كرهت انسانه زيش .. لفت لها .. في البدايه كنت ماأطيقش لأنش أخذتي شيماء مني .. أني بطبعي اذا حبيت شي لازم امتلكه بس حسيت أنش أخذتيها مني .. حطيتش في بالي قلت لازم أخليها تكرهش ..طالعتها.. تدري ويش سويت؟؟
ساره ادموعها اتطيح ماتدري ليش.
مرام اتكمل:اتفقت مع صاحبتي على خطه ونجحت .. شيماء صدقتنا و كرهتش حتى كانت بتنتقم منش بس جواد أقنعها أن هو الي ينتقم.
ساره طالعتها متفاجئه على طول خطرت على بالها الصوره ماتدري ليش.
ساره بنظرات ترجي و خوف:لا تقولي الصوره الي شفتها لها علاقه بالي قلتيه.
مرام حست أن ساره ماتعرف شي أخذت هالنقطه لصالحها غيرت رايها في الكلام الي كانت بتقوله:هيه جواد صورش عشان يهددش بصوره و يخليش تترجي شيماء تسامحش
ساره قاطعتها بصياحها:مستحيل جواد ايحبني
مرام نظراتها كلها شر:هذا جزء من خطته عشان توثقي فيه و اتحبيه .. واذا مو مصدفتني اسألي شيماء أسألي نفسش ليش جواد امصورنش.
ساره تشهق من كثر الصياح:ليش اتسوي لي جذي أني ماسويت لش شي.
مرام:الصافع ينسى بس المصفوع ماينسى.
ساره اتصيح:حرام عليش ولله حرام الي اتسويه.
مرام:قلت لش اسألي شيماء عشان تتأكدي.
ساره:أنتي كذابه جواد ايحبني لو ماكان ايحبني كان ماضحى بحياته عشان ينقذني.
مرام:يعني انتي السبب لو مات بتكوني انتي السبب
ساره حطت ايديها على أذنها:بس خلاص لاتقولي جذي لا تزيدي عذابي.
مرام:جواد اذا ماصحى من غيبوبته بتكوني انتي اسبب أنتي الي بدخلي الحزن لعائلته
ساره صرخت:بسش خلاص ماأتحمل .. طاحت على الأرض.

مرام ماكان في قلبها رحمه خاصه على ساره .. ماجابت خبر لها على طول طلعت.

التقت بأمل عند باب الغرفه .. أمل سمعت اصراخ ساره فراحت للغرفه بس اترددت تدخل و اتفاجئت لما شافت مرام.............
مرام بنظرات كلها أحتقار:مسكينه ماقدرت تتحمل شوفة حبيبها في هالحاله.
أمل ماردت عليها خافت على ساره .. دخلت الغرفه على طول.

شافت ساره طايحه .. حاولت اتصحيها بس ماصحت .. بخطوات سريعه نادت على الدكاتره .. أخذوا ساره ودوها غرفه فحصوها جطوا عليها مغذي.

أمل كانت اتصيح مو عارفه ويش اتسوي أو كيف تتصرف .. كانت ندمانه على أنها طاوعت ساره وجابتها .. فكرت في سلمان هو الوحيد الي بيقدر يتصرف ولازم اتقوله.

أخذت شنطة ساره طلعت منها الجوال .. دقت على سلمان وقلبها ايدق بقوه
أنتظرت
وانتظرت
وانتظرت
بس مارد عليها (الأخ غاطس في النوم).

مايئست دقت مره ثانيه و ثالثه و رابعه وفي الثامنه رد عليها.
سلمان بصوت كله نوم:الوو
أمل ساكته ماعرفت ويش اتقول.
سلمان نعسان حده:ولله ناس فاضيه الواحد حتى مايمديه يحلم بحبيبته اتخربوا عليه.
أمل أحمر وجهها استحت سدت الخط.

مامرت دقيقه الا واتصلت له مره ثانيه لأنها استوعبت ان فعلآ مو هذا وقت قلبها واستحاءها و لازم اتقول لسلمان عن ساره.

ردت اتصلت بس مارد فاتصلت مره ثانيه....
سلمان:اوهووو وبعدين ولله نعسان.
أمل بتردد:الووه.
سلمان ماانتبه لصوتها:اسمعي أنا واحد تعبان وابغى أنام اذا فاضيه اتصلي بعدين بعطيش رقم صديقي أنا ماعندي هالسوالف ..اتثاوب من كثر نعسه.. وله أقولش مايحتاج تتصلي بعدين روحي شاهدي سبيس تون اتراوالي ايحطوا فيها كراتينات عدله
أمل ماقدرت تمسك نفسها:هههههههههه.
سلمان مغمض عيونه بينام:تدري ظحكتش حلوه بس صدق أبغى أنام .. باي
أمل قبل لايسده:لحظه سلمان أني أمل.
سلمان:اي أمل؟؟ ..كأنه توه يستوعب عدل قعدته طالع شاشة جواله .. استغرب ليش أمل متصله؟؟؟؟
سلمان بخوف:ساره فيها شي؟؟
أمل اتحاول انها ماتخوفه أكثر:هي بخير الحين لا اتخاف تعال مستشفى ال****

سد الخط وعدة أسئله ادور في تفكيره ليش ساره في المستشفى؟؟ وليش أمل معاها؟؟ ومن الي وصلهم؟؟ ليش ماصحوه عشان هو ايوديهم؟؟

كل هالأسئله كانت اتدور في باله بس مالقى لها حل .. أخذ مفتاح سيارته طلع على طول.

............

أم حسن كانت تتصل لأمل خايفه عليها لأنها اتأخرت واجد .. أمل قالت لها أنها مع ساره في المستشفى وأنها بتتأخر أشوي.

بعد ربع ساعه سمعت دق على الباب قالت في نفسها هذا أكيد سلمان .. عدلت نفسها خلته يدخل.

أول مادخل على طول راح لساره:ويش قالولش عنها؟؟
أمل:قالوا ارهاق وأنها تحتاج لعنايه خاصه في الأكل لأنها ماتاكل.
سلمان:أنا أبغى أعرف ويش الي صار؟؟
أمل اترددت اتقوله لأن أكيد بيلومها كفايه أنها ندمانه أنها طاوعتها.
سلمان ايحاول مايعصب عليها:قوليلي ويش الي صار؟؟ ليش ساكته؟؟

أمل بعد سكوت و تفكير قالتله كل الي صار بس ماذكرت شي عن مرام لأنها أصلآ ماتعرف ويش صار.

سلمان امعصب لحده:وأنتي كيف اطاوعيها ؟؟ عارفه أنها مرهقه و تعبانه مفروض ماأطلعيها من البيت.
أمل:أني كنت
سلمان قاطعها بصراخه:أنتي لو صدق اتخافي عليها كان ماجبتيها .. لو صار فيها شي أنتي اسبب .. ومره ثانيه لاتسوي شي على كيفش فاهمه.

(عاد أمل قتلوها ولا أحد ايصرخ عليها حتى لو كانت غلطانه .. هي صحيح مفروض ماطاوعتها وهي بعدها مريضه بس ماكانت تقدر اتشوف أحب صديقه لها وهي تترجاها و ماتقدر اطاوعها و بجد سلمان زودها)

أمل والدموع متجمعه في عيونها وبنبره عاليه:لا تصرخ علي ..بدت اتصيح.. ولله ساره غاليه علي ماقدرت أرفض طلبها أصلآ ماخطر على بالي ايصير لها جذي .. صاحت.

سلمان ماعرف ويش ايسوي حتى أندم أنه صرخ عليها بس صدق كان امعصب.

أمل ماحبت تبقى اتصيح قدامه خاصه أنها ماتحب اتكون ضعيفه قدام أحد ومو أي أحد سلمان حبيبها.

أخذت نشاف مسحت ادموعها راحت عند ساره اتأملتها وكانت تتحاشى نظرات سلمان لها .. أخذت شنطتها كانت بتطلع بس
سلمان بهدوء:لحظه ..طالعها.. أنا أسف ماكنت أقصد الي قلته .. كنت امعصب و أنتي تعرفي مكانة ساره عندي .. ساره مو زي أي شخص هي بنسبه لي حياتي كلها ماأبغى إخسرها زي ماخسرت أهلي .. ابتسم ابتسامه باهته.. وحبيبتي.

أمل أرتبكت نزلت راسها و الدموع بعدها متجمعه في عيونها.

سلمان اتقرب لها:أدري مو هذا وقته ولا هذا المكان المناسب بس ولله أحبش أرجوش سامحيني.
أمل تتهرب من الي قاله خاصه أن قلبها اتحسه بيفضحها من كثر دقاته:أتأخرت لازم أروح ..

كانت بتمشي بس سلمان مسكها من أيدها .. طالعت أيده مستغربه من حركته.

سلمان ترك ايدها:أسف بس لي رجاء عندش قبل لا تروحي .. فكري بلي قلته بقلبش.

طالعته و راحت.

أتنهد من قلبه .. أخذ له كرسي قعد جنب ساره .. ولله ماتستاهلي الي اتعانيه.

.........

وهي تمشي كانت اتفكر في كلامه .. ذكرت جملته الي عورت قلبها بجد {ماأبغى أخسرها مثل ماخسرت أهلي و حبيبتي}
عيونها دمعت .. بس أني بعدي أحبه الا أموت فيه .. ااااااااااااه.

رفعت راسها .. شافت شيماء هادي ام جواد داخلين المستشفى .. شيماء من شافتها على طول راحت لها.

شيماء:أمل!!! ليش انتي أهني؟! أحد فيه شي؟؟
أمل:ساره .. جت اتشوف جواد وأغمى عليها في غرفته .. ولحد الحين ماصحت.
شيماء:ودوها أي غرفه؟؟

قالت لها أمل عن الغرفه .. شيماء قالت لأم جواد و هادي أنها بتروح لساره .. أم جواد قررت أنها تروح لجواد أول بعدين تروح لساره.

.............

اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااه
هذي كانت صرخة ساره بعد ما صحت من الحلم الي حلمته.

سلمان راح لها على طول .. وهي رمت نفسها بحضنه صاحت.
ساره اتصيح:أبغى أمي سلمان أبغى أمي
سلمان ماعرف ويش يقول لها كيف يجيب لها أمها وهي ميته خلاص راحت.
ساره صياحها بدى يعلى:ماأبغى حنان ماأبغى منها شي بس ترجع .. صاحت صاحت على أمها.. أمها الي ماحسستها بوجودها ماحسستها بأنها البنت الوحيده عندها ولا عمرها كلفت نفسها تسألها عن حالها أو دراستها كان كل همها وليد وزوجها بس مع هذا كله ساره اتحبها.

سلمان قعد يهديها بس كيف يهديها وهو عارف شمعنى أن الواحد يفقد أمه وياريت بس أمها الا كل أهلها.

سمع دق على الباب
سلمان:لحظه بشوف من يدق الباب.
ساره مسكته:لا لاتتركني ولله خايفه .. صاحت
سلمان طلعها بحنيه رفع راسها:مابتركش بس بشوف من برى.
هزت راسها ودموعها تنزل على عيونها.
سلمان مسح ادموعها راح يشوف من برى.

شيماء:السلام عليكم.
سلمان حس براحه في أحد بيبقى مع ساره ليما يسأل الدكتور عن حالتها:وعليكم السلام .. تفضلي.

سلمان اتقدم قبلها:ساره أنا بروح و راجع بنت خالش جت بتقعد معاش.
ساره طالعت شيماء الي توها داخله صرخت:لاااااا ماأبغاها لاتتركني بروحي معاها .. غطت وجهها بأياديها صاحت.

شيماء كانت اتطالع سلمان بأستغراب مستغربه ردة فعل ساره.

اتقدمت لها حظنتها .. ساره بدى صياحها يعلى في حظن شيماء .. شيماء أشرت لسلمان أنه ايروح بس سلمان كان متردد لأنه خايف على ساره.
سلمان:ساره أروح؟؟

بعد فترة صمت هزة راسها بأنه يروح ويتركهم بروحهم.

أول ماسكر الباب اتباعدت عنها وبكل هدوء:أني سويت لش شي ضايقش؟؟
شيماء مستغربه:طبعآ لا
قبل ماتكمل قاطعتها ساره:عجل ليش سويتوا جذي؟؟ ليش شكيتوا في؟؟ مو كافي العذاب الي أني فيه .. صاحت.
شيماء حظنتها وهي مو فاهمه شي من الي قالته ساره.

أنتظرتها تهدء بس ماهدئت بالعكس اصياحها كل ماله و يعلى أكثر و أكثر.

شيماء:ساره أني مو فاهمه شي!!
ساره تتنفس بصعوبه من كثر ماصاحت:مرام
شيماء:!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
ساره بنرة اصياح وهي تشهق:أني كنت في غرفة جواد .. جت مرام قالت لي الصوره الي في سيارة جواد الي هو كان ايبوس ايدي فيها قالت لي أنه صورني عشان ينتقم مني لش .. صاحت .. مو حرام عليش اني اعتبرش اختي الا امي ماولدتها امي ماجابت لي خوات ولا حبتني ..شهقت.. شيماء جيبي لي امي جيبي لي وليد

شيماء ضاعت منها الكلمات ماعرفت ويش اتقول بس أول شي خطر على بالها .. كيف اجيب اليش امش الله ايعينش بتعيشي من دونهم اني جواد وماني قادره اعيش من دونه اسم لله عليه انشاء ايقوم الينا بسلامه ..و الشي الثاني الي خطر على بالها هو كيف الصوره في سيارة جواد وهو دور عنها بس مالقاها.


بعد صمت وحيره من شيماء و اصياح من ساره قررت شيماء تقول لها عن كل شي.
بس كيف اتقول اليها وهي مي راضيه تسكت من صياح.


ساره اصياحها مدمج مع صراخها:ليش ليش ماأتأكدتوا من أول حرام تضلموني .. انزين ليش ماقلتوا لي؟؟ وليش الصوره بعدها عند جواد؟؟
شيماء:جواد كان خايف اذا عرفتي تحتقريه أو تكرهيه .. والصوره كان امضيعنها.
ساره اتصرخ:جواد في غيبوبه من الصوره مني أني لو قلتوا لي ..صاحت.. أبغى أموت ماأبغى أعيش ..طالعت المغذي الي في ايدها و بكل عصبيه حاولت اتشيله.. هذا ماأبغاه ماأبغى شي أبغى أموت .. قعدت اتصرخ و أتصرخ .. شيماء نادت على الدكاتره .. أول شي ماعرفوا لها لأنها كانت اتصرخ و اتقاومهم بس بعدين عطوها مهدئ نامت.

أم جواد بعد ماشافت جواد راحت غرفة ساره .. شافت شيماء ومعاها سلمان الي توه جاي وكانوا يتكلموا مع الدكتور .. لاحظت تغير وجه سلمان بعد ماسمع الكلام الي قاله الدكتور فراحت لهم.
أم جواد:السلام عليكم.
شيماء سلمان:وعليكم السلام.

سلمان حده رد عليها دخل الغرفه على طول.

أم جواد:شيماء ويش قال لكم الدكتور؟؟
شيماء:أنهيار عصبي.
أم جواد:ليش؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!وعلى قلبي مسكينه ماتستاهل حرام ويش حالها الحين؟؟
شيماء: عطوها مهدئ نايمه
أم جواد تركتها دخلت الغرفه.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت أبو جواد#

دانه ماراحت معاهم لأن أبو جواد كان تعبان وهي ظلت معاه.

أبو جواد نام وهي حست بالملل حتى الكمبيوتر مالها خلق له .. طلعت من غرفتها راحت الصاله شغلت التلفزيون بس مالقت شي تشاهده أصلآ ماكان لها نفس اتشاهد شي .. طفت التلفزيون .. كانت بتعود غرفتها بس غيرت اتجاهها راحت غرفة جواد.

دخلت الغرفه أتأملت كل أنحائها مو ناقص الغرفه غير صاحبها .. حست بدمعه اتخونها اتطيح على خدها .. طالعت كل أشيائه و الاغراض سريره كمدينته عطوراته الجلي حقه كان حاط له جلي قبل الحادث هالشي خلاها اتصيح.

مسحت ادموعها راحت قعدت على كرسي البيانو .. طالعته بدت ادموعها اتطيح مره ثانيه .. ولله أشتقت لعزفك و صوتك ولك الله ايقومك بالسلامه .. صاحت.


الشي الي خلاها تسكت هو صوت نغمة جوالها.

دانه بصوت مبحوح:الووه
دلع<<قيس خاف عليها من نبرة صوتها:دانه فيش شي؟؟
دانه انفجرت:ولله مو قادره أتحمل ولله وحشني وجوده في البيت وحشني كل شي فيه.
دلع<<قيس:دانه صار شي جديد؟؟
دانه:لا.
دلع<<قيس:خلاص أنتي ادعي له وانشالله بيقوم بالسلامه واذا واحشنش لهدرجه روحي له المستشفى.
دانه:ماأدري أحس نفسي مخنوقه.
دلع<<قيس:اممم ويش رايش ادردش معاش اشوي عشان تظحكي.
دانه:لاوالله مالي خلق شي.
دلع<<قيس:لامالي دخل اني مايهون علي اتركش وانتي ضايق خلقش.
دانه ارتاحت أشوي:مادري والله حتى ابوي تعبان ومالي خلق شي.
دلع<<قيس:سلامته مايشوف شر انشاء الله .
دانه:انشاء يارب يسمع منش.

بعد سكوت دام عدة ثواني

دلع<<قيس ببتسامه:ويش حال قيوسش؟؟
دانه:ههههههه قيوسي مره وحده قولي قيسي.
دلع<<قيس:تسلملي هالظحكه انشاءالله دوم مو يوم وعمركله.
دانه:يوووه ظحكت واليش يارب.
دلع<<قيس:قلت لش بظحكش.

دانه طلعت من غرفة جواد راحت غرفتها.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت أبو حسن#

من أول ماوصلت وهي على حالها راميه نفسها على السرير اتصيح.
مشكلتها أنها مو عارفه لنفسها هي اتحبه و اتموت فيه بس في شي في عقلها مو متقبلتنه بس مو عارفه شو هو و هذا الشي الي يخليها تكره حتى نفسها.
حاولت اتفكر بقلبها مثل ماقال لها سلمان بس لقت نفسها تذكر كل موقف صار لها معاه من أول يوم شافته فيه في الكرنيش الى اليوم حتى موقف الكف ذكرته ولم جت بتطيح يوم فتح الباب ومسكها ويوم كان بيعطيها علبة ناشف صارت اصابعها على اصابعه ولما كانت في بيت جدة ساره مارضت حوراء اتروح اتجيب ماي قامت امل راحت المطبخ شافت سلمان وقال لها ((وحشتيني)) يوم ابوها يمرض وسلمان يساعدهم ذكرت رسالته لي رسالها بالبلوتوث يعتذر اليها .. راحت فتحت الرساله قعدت تقرها ( انا اسف سامحيني ماكان قصدي s‏ ‏) تذكرت اشباقهم وقعدت بس تستعيد ذكرياتها.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(خلنا نبتعد عن جو الحزن و الكأبه انروح للعرسان)


كانوا عايشين حياتهم لحظه بلحظه .. مافكروا بشي غير سعادتهم خاصه في هالوقت شهر العسلهم.
كل يوم يطلعوا مع بعض صحيح أنهم يرجعوا هلكانين بس يقضوا أوقات حلوه و ماتنسى.

كانوا يتمشوا على البحر............

راشد:حبيبتي ويش رايش نسبح في البحر؟؟
فاطمه:راشد أنت اتخبلت.
راشد:مو قصدي نسبح بمعنى نسبح.
فاطمه:عجل شو؟؟
راشد:أقصد ..مسك ايدها.. تعالي معاي.
فاطمه:لحظه راشد أني مو فاهمه شي.
راشد:مو أنا أحبش
فاطمه:ام
راشد:وأنتي أتحبيني
فاطمه:ام واجد واثق بعمرك.
راشد:ليش مو من حقي؟؟
فاطمه:راشد قول ويش تبغى؟؟
راشد مسكها:تعالي.


راحت معاه لين وقفوا عند البحر يعني رجايلهم في الماي.

راشد رش عليها شوية ماي بيده.
فاطمه:هههه راشد تبغاني اتبلبل.
راشد:عادي مابيقولوا شي هذيل عادي عندهم كل شي.
فاطمه:حتى لو عادي أني ماأبغى اتبلبل .. ابتسمت .. بس أنت عادي .. رشت عليه الماي .. ههههههه.
راشد:ههههههههههه.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أمل حوراء عرفوا أن ساره في المستشفى .. أمل ماكانت تدري أنهم بيرقدوها ولما عرفت أنها مرقده قالت لحوراء راحوا مع بعض مع قيس لأنه يبغى يزور جواد.

حوراء أمل:السلام عليكم.
ساره كانت شبه منسدحه:وعليكم السلام.
حوراء:ها الحلوه ويش أخبارها اليوم؟؟
أمل:أنشالله بخير.
ساره اتنهدت:بخير لأني شفتكم.
أمل اتقدمت لها:ساره أسفه ماكنت أتوقع أن مرام بتكون
ساره قاطعتها:أمل أرجوش لاتجيبي طاريها .. أني الي طلبت منش اتجيبني مايحتاج تتأسفي.

فتـــــــرة صمـــــــت.

حوراء [كعادتها تبغى تلطف الجو]:ويه حر كيف تقدري تصبري.
ساره:أعتقد الجو بارد واذا حرانه محد جبرش تقعدي.

حوراء انصدمت وأمل نفس الشي.

ساره اتصيح:ولله أتعبت اتعبت .. صاحت.
حوراء كانت الأسرع لها أخذتها في حضنها .. أمل قعدت بجنبهم.

حوراء و أمل بطبعهم بسرعه يتأثروا فعلى طول صاحوا معاها.

ساره اتصيح:خلاص مابغى أعيش كل الا احبهم ايروحوا .. ابوي يوم اني صغيره يشتري كل شي احبه كان عندي بادنيا وبعدين تركني راح .. جدتي الا كانت حضن دافي لي حنان الي انحرمنت منه راحت الا تهتم في اذا كنت تعبانه اتحس اني تعبانه اتسوي لي اي شي احبه راحت راحت الغاليه .. امي الا هي امي ماحبتني بس اني حبيتها ماتسال عني عادي لاتسال بس ترجع .. طالعت امل .. وليد قولي له يرجع بلعب معاه باشاهد معاه سبيس ستون طالعت حوراء .. قولي اني في حلم و بيرجعو .. شهقت .. فقدت كل شي مابغى اعيش لحظة فقدان جواد.
حوراء بنبرة صياح مسحت على شعرها:خلاص ساره لاتسوي في روحش جذي خلاص ادعي اليهم برحمه هذي مو اخر الدنيا احنا كلنا انحبش اني واملوه وسلمان كلنا ماراح نتخلها عنش الدنيا ماتوقفت الى اهني وبس انتي لازم تكملي حياتش وتعيشيها.
امل:اي والله انتي لازم تكملي حياتش ترجعي ساره الا نعرفها
ساره :كيف ارجع اني السبب في الا صار لجواد امل تعرفي يعني شو انش تفقدي اهلش كلهم في لمح البصريعني تقعدي ماتشوفيهم ويش بيكون شعورش؟؟
امل حزنت على حال صديقتها راحت اليها مسكت ايدها قعدت اتواسيها.
أمل:ساره أحنا معاش و جواد انشالله بيقوم بالسلامه.
حوراء:ودموعش ولله غاليه علينا تكفي ماأبغى أشوف ادموعش مره ثانيه.

ساره اكتفت بأنها تهز راسها و خلاص.......


...........

في جهه ثانيه من المستشفى وفي غرفة جواد بالتحديد كان قيس قاعد بجنب جواد.

قيس(سامحني جواد .. ولله هالشي مو بيدي ماأقدر يمر يوم من دون ماأسمع صوتها أسولف معاها .. اااااااااااااه أدري أني غلطان بس ويش أسوي أنا أحبها أبغاها اتكون لي زوجه ولا أقدر ماأكلمها)

قيس صار يعتبر جواد صديقه مو هاين عليه أنه يخون صديقه .. هو صار له أيام ايفكر في هالشي و كل ماكلم دانه يحس بذنب بس مايقدر يمنع نفسه.

ياترى بيقدر يصبر و يمنع نفسه؟؟؟؟
خلنا انشوف.

طلع برى الغرفه .. أتصل لحوراء......
قيس:هلا.
حوراء:أهلين.
قيس:يلا أنا بطلع.
حوراء:لا مو الحين خلنا أشوي.
قيس:لا وراي مشاوير بسرعه اطلعوا.
حوراء:انزين باي.
قيس:باي.

حط جواله في مخباه .. لف لوراه عشان يمشي بس وقف .. دقات قلبه اتزيد .. هو يدري أنها بتجي لجواد اليوم بس مااتوقع أنها بتجي في هالوقت.

بالنسبه لدانه فكانت متفاجئه لأنها أصلآ مااتوقعت اتشوفه.

دانه كانت جايه مع أمها و أبوها [بعدين بتعرفوا ليش شيماء ماجت معهم].

أم جواد على طول دخلت الغرفه أما أبو جواد راح لقيس .. أما دانه كانت واقفه مثل ماهي .. هي تبغى تدخل أتشوف جواد بس شوقها لقيس ماخلاها تدخل.

أنتبهت على نظرات قيس الي من جنب .. حست برجفه تسري في جسمه .. دخلت الغرفه على طول.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سلمان كان عارف أن أمل و حوراء بيروحوا لساره فاتصل على صديقه وائل عشان يجي ياخذه لأنه ماله نفس ايسوق ..........

وائل:وين تبغى اتروح؟؟
سلمان بضيق:اي مكان مو مهم لو أنشالله بنبقى في السياره عادي.
وائل:خلاص انروح مطعم و على حسابي بعد.
سلمان:حدك فاضي.
وائل:ياخي ماتشوف شكلك كيف صار.
سلمان أتنهد.
وائل:أذا أنت جذي هذا بنت أخوك كيف؟؟
سلمان:أنا مو هامني غيرها.
وائل:الله يعينها .. ببتسامه .. أي مطعم تبغى؟؟
سلمان مامداه يتكلم على طول اتكلم وائل.
وائل:بس مايكون غالي.
سلمان:بخيييـل ماأبغى عزيمتك.
وائل:ههههههههههه.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


شيماء كانت مع هادي في البحر.

( هادي كان حاسس أنه مخنوق فتصل على شيماء قال لها أنه بيطلع معاها من جذي ماراحت شيماء معاهم ).

كانوا قاعدين في جهه فاضيه تقريبآ عشان شيماء تاخذ راحتها تفتح وجهها........

هادي:أحس نفسي مخنوق.
شيماء:وأني أكثر.
هادي طالعها ظحك بستخفاف:هه جبتش عشان تساعديني طلعتي حتى أنتي محتاجه أحد يساعدش.
شيماء مسكت ايده:ولله ماأقدر أشوفك بهالحاله بس
هادي قاطعها طالع ايدها:يكفيني هذا.
شيماء استحت كانت بتشيل ايدها بس هادي مسكها بقوه.
هادي:أحبش.
شيماء:أموت فيك.
ابتسم لها طالع البحر.

بعد فترة صمت كانوا يتأملوا فيها البحر.

شيماء:بتروح لجواد بكره؟؟
هادي:هيه.
شيماء:في أحد بيروح معاك؟؟
هادي:لؤي صديقه .. هو سافر في نفس يوم الحادث وتوه راجع اليوم ماكان يدري.
شيماء:أهااا.
هادي:حبيبتي قومي نتمشى.
شيماء ببتسامه حابه اتخفف عنه:يلا.
هادي فهمها بادلها الأبتسامه مشوا...

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#في ألمانيا#

كانوا قاعدين في غرفتهم في الفندق......

راشد:حبيبتي قومي البسي بنطلع.
فاطمه:وين؟؟
راشد:أنتي وين نفسش اتروحي؟؟
فاطمه:أي مكان أنت اتكون معاي فيه.
راشد ابتسم:عجل يلا.
فاطمه بدلع:بلبس وبرجع لك.

لبست خلصت كانوا بيطلعوا بس قبل مايطلعوا رن جوال فاطمه.....
فاطمه ببتسامه:هـــــلا.
حوراء بنبره عاليه عشان تسمعها:أهلين وحشتيني خيوه .. ويش حالش؟؟ شخبارش؟؟ ويش امسويه؟؟ ويش حال عريس الهنا؟؟ ويش
فاطمه قاطعتها:هههههه لحظه لحظه كيف بجاوب عليهم كلهم.
حوراء:مو مهم وحشتيني ولله وحشتيني.
فاطمه:لو وحشتش كان اتصلتي من زمان.
حوراء ارتبكت:الا تعالي وين انتوا الحين؟؟
فاطمه:في الغرفه كانا بنطلع.
حوراء لقتها فرصه:يوووه عطلتكم عجل يلا مع السلام سلمي على راشد.

فاطمه استغربت ردت فعل حوراء خافت لايكون صاير شي.

راشد:ويش فيش؟؟
فاطمه:مادري أحس حوراء خاشه عني شي.
راشد:ماعليش لو صاير شي كان ماتكلمت معاش بهالهجه اذا أنا سمعتها من نبرت صوتها العاليه.
فاطمه:ههههههههههه.
راشد:هيه جذي ابغاش ..مسك ايدها.. يلا مشينا.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


حوراء ماكانت تبغى فاطمه تعرف بالصار لساره عشان لا تتكدر في شهر عسلهاوهي بعد توه عروس بعدهي ماطلع من الاربعين وماحبت تخلعها.

طلعت من غرفتها راحت الصاله .. قعدت اتشاهد بس حست بالملل طالعت التلفون الي بجنبها .. رفعته اتصلت لعقيله.

قعدوا يسولفوا كانت معظم سوالفهم عن ساره و حالتها.
عقيله:يعني هي في المستشفى الحين؟؟
حوراء:هيه.
عقيله:تدري أحس أني أبغى أزورها خاصه بعد الي قلتيه.
حوراء فرحت:هيه عشان اتحس أن صدق أحنا انحبها .. أني و أمل بنروح بكره روحي معانا.
عقيله:خلاص باشوف.

.......

و من الساعه ثمان الصبح كانوا في المستشفى مع ساره بس بدون أمل لأن أمها قالت لها أنها محتاجتنها في هالوقت واذا تبغى اتروح لساره اتروح لها العصر.

قعدوا معاها نص ساعه طلعوا عشان ترتاح.

لما قربوا يطلعوا من المستشفى وقفت عقيله.
حوراء:ليش واقفه؟؟
عقيله اتطالع جهه بأهتمام:طالعي هناك .. أول مره أشوف رجال ايصيح.
حوراء:وين؟؟
عقيله:قدامش على طول.
حوراء طالعت:يووء الي معاه هادي خطيب شيماء.
عقيله:هيه صحيح هذا هو بس ليش الي واقف معاه ايصيح .. شكله يكسر الخاطر.
حوراء:انزين أمشي لمتى بنظل واقفين؟؟

عقيله مشت بس كان قلبها معورنها عليه لأن أكيد صاير شي كبير خلاه ايصيح قدام الناس.

طول الطريق كان تفكيرها فهالشاب الي كان يصيح.
حوراء:عقيله اتفكري في شو؟؟ مو من عادتش تسكتي.
عقيله:عادي بس أفكر ليش كان ايصيح.
حوراء طلعت جوالها:الحين بنعرف.
عقيله:يامجنونه ويش بتسوي؟؟

حوراء:هلا .. كيف الحال .. تعالي شيماء بسألش هادي راح المستشفى اليوم؟؟ .. اوكيه تعرفي من الي راح معاه .. اهاا .. اوكيه باي .. بعدين أقولش يلا باي.

عقيله:يلا قولي من هو؟؟
حوراء:الظاهر أنه صديق جواد لؤي يمكن كان ايصيح على حال صديقه.
عقيله:أهاااا.. تدري شفته من قبل بس وين ماأذكر.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت ابو جواد#

كانت قاعده في غرفتها اتفكر و بأيدها الصوره .. كيف جواد ماشاف الصوره وهي في السياره؟؟

[شيماء بعد ماعرفت من ساره الي صار قالت لهادي يشوف سيارة جواد اذا كانت الصوره فيها أو لا .. وفعلآ شاف الصوره عطاها شيماء]

بعد تفكير وصلت لنتيجه حست أن في أنه في الي صار .. هادي شاف الصوره قبل بيوم من تنظيف تينا لسياره و جواد ايقول أن محد ركب السياره غير الأهل و لما سأل تينا ارتبكت .. ويش سر هالأرتباك؟؟
لازم أعرف أكيد هي ورى فقدان الصوره.

طلعت من غرفتها.
شيماء:تينـا تينـــا تينــــــــــا.

جت لها تينا:نئم >> نعم.
شيماء بنبره عاليه:ليش ماجيتي بسرعه؟؟
تينا:أنا في اسوي
شيماء قاطعتها:دخلي الغرفه.

دخلوا الغرفه...

شيماء ماسكه الصوره بأيدها:شفتي هالصوره من قبل؟؟
تينا ارتبكت:لا مايسوف >> ماشفتها.
شيماء بذكاء:كذابه أني شفتش لما .. سوت حركه بمعنى أنها تعرف الا صار.
تينا قريب اتصيح:أنا مايكصد أخدتها رجعت >> ماكنت أقصد أخذتها بعدين رجعتها.
شيماء عصبت:ليش أخذتيها أصلآ غبيه أطلعي برى لا أرتكب فيش جريمه.
تينا طلعت بسرعه.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


*بعد شهرين*

الأحوال ظلت مثل ماهي بس الجديد أن ساره صارت اتزور جواد كل أسبوع بس من دون ماحد يدري .. فاطمه و راشد رجعوا البلد طبعآ فاطمه عرفت بالا صار لساره راحت لها .. أما عن جواد فحالته مثل ماهي ماتغيرت.
قيس قدر يتحكم على نفسه في أنه مايكلم دانه بس كان ايسولف معاها اذا دخلت الماسنجر.


#بيت ابو قيس#

حوراء كانت مع رائد........
حوراء:قلت لك ماأبغى أروح.
رائد:ليش ؟؟ مابيصير شي لو رحتي؟؟
حوراء:ومابيصير شي لو مارحت.
رائد:الا بيقولوا خطيبتي ما اتوجب.
حوراء:اوففف تبغى الصراحه جنان ماأطيقها كيف تبغاني اروح لها .. أني تعبانه مالي خلق اروح حفلات وغير جذي باروح لساره.
رائد:أنتي ليش ماتطيقيها؟؟
حوراء:مايحتاج أقول أنت عارف ليش؟؟
رائد:دام أنها انخطبت يعني شالتني من بالها.
حوراء:بالها مو قلبها.
رائد:يعني مابتروحي؟؟
حوراء:لا.
رائد:أخر كلام.
حوراء:هيه.
رائد(ماعليه بخليش اتغاري عدل).

قعد معاها ربع ساعه طلع.

راحت غرفتها شافت جوالها فيه مكالمتين من عند عقيله فتصلت لها .

حوراء:الوو هلا.
عقيله:الوو أهلين كيفك؟؟
حوراء:زينه الحمدلله و أنتي.
عقيله:أني بعد زينه .. ويش صار مع رائد بتروحي حفلة جنان؟؟
حوراء:طبعآ لا كني فاضيه لها.
عقيله:هههه حرام روحي لها.
حوراء:مالت عليها غيري الموضوع.
عقيله:خلاص بغيره .. اتخيلي حوروه ويش صار لي ويلي أحترق وجهي.
حوراء تتمسخر:ويلي عسى ماتوشهتي؟؟
عقيله:مالت عليش حتى مالت عليش أقصد استحيت.
حوراء:هههههه أدري بس انكت.
عقيله:خلاص مابقولش.
حوراء:أمزح معاش يلا قولي.
عقيله:عرفت وين شفت لؤي من قبل.
حوراء:اي لؤي؟؟
عقيله:لؤي صديق جواد الي شفناه في المستشفى.
حوراء:اها ذكرته .. وين شفتيه؟؟
عقيله:أسمعي كنت رايحه محل "شهد فون" الي بجنب بيتنا عشان ذاكره لجوالي.

عقيله:لو سمحت أبغى memory card.
الرجال:كم حجمها؟؟
عقيله: 1000كيلوبايت.
الرجال:لحظه .. عطاها اياها.
عقيله:بكم؟؟
الرجال:لعيونش ياحلوه بخمسين ريال.
عقيله(متزوج و عنده ولد قاعد يغازل) بعصبيه:خلصني بكم؟؟
الرجال:حلوه لما اتعصبي.
عقيله بصوت عالي:أحترم نفسك أحسن لك قليل أدب

في هالحظه دخل لؤي.
لؤي:السلام عليكم.
الرجال عدل وضعيته:وعليكم السلام.

عقيله ظلت مكانها متفاجئه ماتوقعت تشوفه مره ثانيه غير جذي ذكرت وين شافته من قبل الا هو طلع راعي المحل.

لؤي:اي خدمه أختي؟؟
عقيله مستحيه بصوت واطي حده:بغيت أسأل بكم memory card.
لؤي:ههههههه ماسمعت شي وين راح صوتش الي سمعته من برى.

أهني عقيله صدق احترق وجهها مثل ماقالت لدرجة أنها طلعت من المحل بسرعه.

حوراء:يوووه بعدين ويش صار؟؟
عقيله:ماصار شي طرشت أخوي علي يشتري لي.
حوراء:هههه بسألش كيف أحلى لما كان ايصيح و لا يضحك؟؟
عقيله فهمت قصدها:مالت عليش فهمتيني غلط.

غيروا السالفه.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت سلمان#

أمل وصلت قبل حوراء قعدت تسولف مع ساره.

أمل:ساره أنتي اضعفتي واجد.
ساره: ساكته
أمل:حتى وجهش مصفر.
ساره(معقول ايبين علي):يمكن من الأرهاق.
أمل مسكتها:ارجوش لاترهقي نفسش.
ساره ابتسمت بستهزاء:انشالله.

سمعوا صوت الجرس كانت حوراء الي جايه.

قعدوا ايسولفوا لين قطع عليهم اتصال رائد.

حوراء:هلا.
رائد:أهلين وين انتي؟؟
حوراء:بيت صديقتي.
رائد:راحت عليش الحفله اتهبل.
حوراء:مامداها اتخلص.
رائد:لا أنا طلعت من وقت لأن صار لي موقف.
حوراء بأهتمام:ويش صار؟؟
رائد:شفت جنان بالغلط << بس يبغى ايحرها.
حوراء بدت اتهز واتغيرت ملامحها:هيه و كيف بالغلط؟؟
رائد:كانت توها جايه من الكوافير و شفتها.
حوراء صارت نيران:يعني بالمكياج؟؟
رائد حاب يرفع ظغطها أكثر:بصراحه ماتوقعتها جذي صارت أحلى خساره راحت علي.
حوراء:باي.
رائد انصدم:وشو باي أنا المتصل.
حوراء مفوله:عجل سد الخط أحسن لك.
رائد:مابسده.
حوراء بعدها مفوله:رائد بتسده بكرامتك لو اسده أني.
رائد عصب:باي.

حوراء من كثر ماكانت امعصبه رمت الجوال ضرب في الجدار اتكسر.

ساره و أمل على طول راحوا لها ايهدوها.

حوراء قريب اتصيح بس بعدها امعصبه:هالغبي هذا كلام يقوله لخطيبته هالي مايستحي ..قلدته.. شفت جنان بالغلط ماكنت اتوقع أنها حلوه خساره راحت علي .. هالغنمه ويش امفكرني هذا ماعندي أحساس.
ساره:انزين هدي يمكن يمزح.
حوراء:اي يمزح اي بطيخ هذا مزح.
ساره:حوراء أني اغلط لما ظلمت جواد على الصوره و النتيجه جواد بعده في غيبوبته .. و سلمان غلط لما ظلم أمل و النتيجه أنهم لحد الحين مااتصالحوا تبغي اتكوني مثلنا؟؟

أمل نزلت راسها.

حوراء:وضعي يختلف .. راحت اتشوف جوالها .. الغلاف اتكسر و الشاشه الي داخل انكسرت .. أخذت شريحتها.
امل:حطيتي حرتش في الجوال.
حوراء:أحسن لأنه من عنده .. ساره وين التلفون.
ساره:على الكمدينه.

حوراء اتصلت لقيس عشان ايجي ياخذها.

ساره:انتظري لا تروحي وانتي جذي.
أمل بجديه:فكري بالا قالته ساره.
حوراء لبست عباتها:بحاول.

جى قيس راحت على طول .. أول مادخلت البيت على طول راحت غرفتها قعدت اتصيح و اتصيح و اتصيح.

رائد بعد ماهدى اتصل لها بس طبعآ طلع عنده مقفل .. خاف عليها لأنها مستحيل اتقفل جوالها حتى لو كانت زعلانه .. أتصل لقيس و اطمن أنها رجعت البيت بأمان.

*في الصباح*

صحت حست براسها ايعورها غير أن شكلها جاها زكام لأنها نامت بدموعها و المكيف على وجهها.

حست بالعطش نزلت تحت تشرب ماي كانت حدها نعسانه .. شافت كاس فوق البراد على طول صبت لها ماي فيه شربته بسرعه حست أن الماي فيه شي حست بدوار على طول.

جت ام قيس:صباح الخير.
حوراء راسها ايعورها بالقوه بالأظافه لبطنها:الماي ويش فيه.
أم قيس صرخت:شربتي من هالكاس؟؟
حوراء:هيه!!
ام قيس صرخت:ياغبيه فيه كلوركس .. روحي البسي عباتش بنوديش المستشفى.

راحت تتصل لأبو قيس وهي خايفه على بنتها.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت ابو جواد#

رن تلفون البيت شيماء هي الا ردت لأنها شافت الرقم.
شيماء:هلا.
هادي فرحان:هلا بقلبي و حياتي أحبـــــــــش شيوم.
شيماء فرحت لأنه فرحان:هههه ليش فرحان؟؟
هادي:بعطيش خبر بمليون ريال بس أنا ماأبغى مليون أبغى بوسه.
شيماء:حمستني قول.
هادي بفرح:جواد صحـــــــــــــــــــــــــــى.




شو تتوقعوا راح يصير؟؟
شو راح يصير في حوراء؟؟
هل بيقدر قيس يصبر أكثر من جذي عن مكالمة دانه؟؟
هل بتصير علاقه بين عقيله و لؤي؟؟
كيف بيكون لقاء جواد مع ساره؟؟




قديم 20-04-2008, 12:30 AM رقم المشاركة : 58
:: عضو فضي ::
الصورة الرمزية ضمائر





حالتيــﮯ
ضمائر غير متصل
افتراضي رد: روايه املي في الحياه (كاملة الاجزاء)روايه قطيفيه


رواية ممتعة جدا جدا

سجلنا من المتابعين
و شكرا لمجهودك




قديم 20-04-2008, 01:02 AM رقم المشاركة : 59
:: عضو ماسي ::
الصورة الرمزية جود





حالتيــﮯ
جود غير متصل
أحبه وأتنفس في هواه
افتراضي رد: روايه املي في الحياه (كاملة الاجزاء)روايه قطيفيه


يلااااااااااا بسرعه نزل الاجزاء صار حماااااااس مرررررره

يعطيك الله الف الف الف الف الف الف عافيه يااااااااارب

بنتظااار الاجزاء بفارغ الصبرررررر

تحيااااتي جوووود




قديم 20-04-2008, 03:58 AM رقم المشاركة : 60
:: عضو أسطوري ::
الصورة الرمزية ابو موسى





حالتيــﮯ
ابو موسى غير متصل
افتراضي رد: روايه املي في الحياه (كاملة الاجزاء)روايه قطيفيه


الجزء الثاني و العشرون:
€€ماقبل الأخير€€

هادي:بعطيش خبر بمليون ريال بس أنا ماأبغى مليون أبغى بوسه.
شيماء:حمستني قول.
هادي بفرح:جواد صحـــــــــــــــــى.
شيماء صرخت من الفرحه:أمـــــــاه
هادي:هااااي وين رايحه لحظه تعالي.
شيماء من فرحتها كانت بتترك السماعه و اتروح اتقول لأمها:باروح أقول لأمي.
هادي:هههههه الحين بيجي ابوش ياخذكم أجهزوا.
شيماء تتكلم بسرعه:انزين باروح أقول لأمي يلا باي.
هادي:ههههههه باي.

راحت لأمها........

شيماء:أمــاه جواد جواد صحى.
أم جواد أول شي ماصدقت ظلت فتره ليما استوعبت و امتلت عيونها بدموع الفرح:كللللووووويش أفضل الصلاة و السلام عليك ياحبيب الله محمد كللللووووويش الحمدلله أحمدك يارب الهم صلي على محمد و ال محمد.

دانه سمعت صوتها على طول راحت لهم اتشوف ويش صاير.

دانه فرحانه لفرح أمها مستغربه:ويش صاير؟؟
أم جواد:جواد.
دانه فهمت على طول:لولولولولولويش.
شيماء:الحين بيجي ابوي ياخذنا.
دانه راحت غرفتها بسرعه:ياي باشوف جوادوه قاعد .. راحت غرفتها تجهز.
شيماء نفس الشي راحت غرفتها.
أم جواد صلت قرت قرأن.

بعد نص ساعه جى لهم ابو جواد .. راحوا معاه المستشفى كلهم فرحانين ينتظروا اللحظه الي يشوفوا فيها جواد.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


مل من مكتبه و من كثر تفكيره في حوراء بعده خايف عليها لأن جوالها مقفل.
أخر شي قرر أنه يروح لقيس يسأله عنها.

رائد:السلام عليكم.
قيس:وعليكم السلام.
رائد قعد على الكرسي الي قدام قيس:خلصت شغلي.
قيس منشغل بالأوراق الي عنده:وأنا ويش أسوي لك؟؟
رائد:سولف معاي.
قيس:ولله أنك فاضي.
رائد:هيه فاضي و أبغاك اتكلم حوراء ويش سالفتها ليش قافله جوالها.
قيس:اففف منك ماتشوفني مشغول.
رائد:ياخي أبغى أطمن عليها.
قيس:هذوه تلفون أتصل انت اطمن.
رائد:مامنك فايده .. أتصل على البيت بس ماحد رد عليه فتصل مره ثانيه و محد رد عليه.
رائد:محد ايرد.
قيس:لا أكيد أمي قاعده .. رد اتصل.
رائد:نفس الشي ماحد ايرد.

قيس أخذ جواله أتصل على جوال أمه......
قيس:الوو أماه وينش ليش ماتردوا على البيت؟؟ .. ويـــش .. هالغبيه كيف ماأنتبهت .. يعني ماشمته .. اي زكام اي بطيخ .. خلاص الحين جاي في اي مستشفى انتوا؟؟ .. انزين مع السلامه.

رائد:طمني من في المستشفى؟؟
قيس:يعني من حوروه.
رائد خاف عليها:ويش فيها؟؟
قيس:تعال معاي و أقولك في السياره.

راحوا مع بعض......

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


وصلوا المستشفى وكل وحده تسابق الثانيه...
أبو جواد:هايه لحظه وين رايحين غيروا غرفته؟؟
أم جواد:يوووه ليش ماقلت من أول.
أبو جواد:انتوا أسرع مني مامداني أقولكم.
شيماء:وين غرفته بسرعه أبغى أشوفه؟؟
أبوجواد:أمشوا وراي.
دانه:أبوي أنت بطيئ قول كم رقم غرفته وأحنا انروح.
أبو جواد:هههههههههه.

وصلوا عند غرفته دخلوا..
على طول هادي راح لهم..
هادي بحركه بصبعه:اششش نام لاتزعجوه.
دانه بصوت عالي أشوي:نعم نعم وشو اينام ماكفاه نوم شهرين و نص.
شيماء:يعني مايدري أن أحنا بنجي له.
أم جواد:ماعليك منهم أهم شي لما قعد أكل شي؟؟ قال شي؟؟ ويش حاله؟؟ ويش قالوا عنه الدكاتره؟؟ ويش
جواد:ههههههه كل هالأسئله بيجاوب عليها هادي ما

ماكمل جملته الا ثلاثهم نطوا عليه.

جواد:اي اي اي لحظه لحظه أيدي.
أبو جواد:اشوي اشوي عليه لا تنسوا ايده.
أم جواد اتصيح من فرحتها:حمدلله على سلامتك ياولدي ولله البيت من دونك مو حليو.
شيماء دمعت عيونها:أشتقنا لك مالت عليك و أنت قاعد أتقول أيدي.
دانه حالها من حال أمها و شيماء:هيه جوادوه ولله أشتقنا لك.
جواد:هههههه ياحظي ثلاث مره وحده.
الكل:هههههههههههههه.
هادي:طيب أنا أستأذن.
جواد:وين وين رايح؟؟
هادي:لا برجع بعدين .. بخليهم على راحتهم << كان يقصد دانه.
هادي:اوكيه أشوفكم على خير.
الكل:مع السلامه .. طلع

دانه على طول فسخت عباتها:صحيح ويش حال ارجولك؟؟
جواد:ماأدري قالو لي ماأمشي عليها واجد عشان العمليه.
أم جواد:شهرين و نص ماحركتها مفروض تشفى.
جواد:بـــــــل غيبوبتي شهرين و نص .. راح علي المسلسل.
دانه شيماء:ههههههههههه.
أم جواد:بدل هالخرابيط الي اتقولها قوم صلي.
جواد:صليت .. أصلآ أنا صحيت من الفجر بس أتصلوا لهادي لأنه أول رقم عندهم و هادي ماخبركم الا لما شبع مني.
أم جواد:محد يشبع منك الله ايخليك لي ويش تبغى اطبخ لك اليوم أدري أكلهم مو حلو.
دانه:أقول شكلش نسيتي أن عندش بنات ثنتين الله ايخلينا .. طالعت شيماء.
شيماء:خلاص أني بسوي حادث عشان اتدلليني جذي.
أم جواد:ويه اسم لله عليش.
جواد:انطموا ثنتينكم أنا البكر و ولدها الوحيد أكيد بدللني.
دانه:مالت عليك.
جواد:ايقول هادي خلصتوا ادموعكم كلها علي.
شيماء:ولله ادموعي غاليه مفروض تفرح لو اطيح دمعه وحده عليك.
جواد:ماتقدري ماتصيحي علي.
دانه:ولله شايف عمرك.
جواد:مريض و من حقي.
أم جواد:ماتحس بألم في راسك مكان العمليه؟؟
جواد اتحسس الشاش الي في راسه:ماأدري أحس بألم بس أقاومه.
أم جواد:اذا تعبان ارتاح.
جواد:مو تعبان.
شيماء:جواد اذا تعبان
جواد قاطعها:قلت لكم مو تعبان .. بس عطشان.
شيماء جابت له ماي.

شرب الماي الا بدخلة ابو جواد.....
أبو جواد:يلا مابتروحوا؟؟
جواد:ليش مامداكم.
أبو جواد:أنت تعبان و لازم ترتاح.
جواد:بمل بروحي.
شيماء:بجي لك مع هادي العصر.
دانه:وأني؟؟
شيماء بشكل مزاح:هادي مابياخذ راحته اذا جيتي معنا.
دانه:حلفــــــي.
شيماء:ههههه أمزح.
أم جواد:لا دانه أنتي تعالي معاي بعدين لما أجيب له الغذى .. لبست عباتها راحت لجواد باسته .. أعتني بنفسك.
جواد:انشالله.
دانه راحت باسته:أشوفك بعدين.
جواد ابتسم.
جت له شيماء وقبل ماأتقول أي شي ساسرها.
جواد بصوت واطي:لا اتقولي لساره أني صحيت.
شيماء بستغراب:ليش؟!
جواد:بعدين أقولش .. قولي لدانه مااتقول لها.
شيماء:انزين .. باسته .. باي .. راحوا.

انسدح على السرير وهو حاسس بألم في راسه بس الألم الي كان أقوى هو ألمه على ساره .. هادي قاله عن موت أهلها يعني أم ساره ووليد لأنه ماكان يدري عن موتهم بس درى عن أبو وليد بس هادي ماقاله بالتفصيلات يعني وش صار لساره و هلأشياء من جذي يبغى الوقت يمشي بسرعه عشان اتجي شيماء و يسألها.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


أتصل لساره عشان يسألها عن الغذى بس ماردت فتصل على البيت و ماردت .. خاف عليها راح البيت على طول........

سلمان:سااره ســــــاااره ســــــــــااااره.

ماسمع رد فركب فوق .. لقى باب غرفتها مفتوح.

سلمان:ساره ساره أنتي أهني.

ساره طلعت من الحمام و هي اتنشف فمها بالفوطه وكان باين على شكلها تعبانه.

سلمان:ساره فيش شي؟؟
ساره مرتبكه:هاه لا مافي شي بس كنت كنت أرجع << تتقيئ.
سلمان:و الحين ويش اتحسي؟؟
ساره:لا أحسن بس برتاح و
قاطعها:خلاص ارتاحي و أنا بنظف الحمام.
ساره:لا لا لا مايحتاج اتنظفه نظفته من اشوي .. اممم صحيح ليش جاي؟؟
سلمان:أتصلت لش عشان أسألش عن الغذى مارديتي خفت عليش جيت .. أنتي ارتاحي الحين بس ويش تبغى الغذى؟؟
ساره:عادي الي يصير.
سلمان:اوكيه ارتاحي .. باي .. راح.

ساره انبطحت على السرير ترتاح.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


قيس و رائد وصلوا المستشفى........

راحوا لغرفتها شافوا الشرطه طالعين من الغرفه و معاهم ابو قيس.

قيس:ويش حالها و ليش الشرطه؟؟
أبوقيس:ايقولوا يمكن كانت تبغى تنتحر من جذي حققوا معها.
رائد:المهم هي كيفها الحين؟؟
أبوقيس:سوو لها غسيل معده حطوا لها مغذي.
رائد:عادي ادخل؟؟
ابوقيس:مافي أحد غير أم قيس .. ادخل.

رائد دخل و قيس دخل وراه....

قيس:سلامات ماتشوفي شر.
حوراء من غير ماتطالع رائد:الله ايسلمك الشر مايجيك.
رائد بنظرات أسف:حمدلله على السلامه.
حوراء من دون ماتطالعه:الله ايسلمك.
قيس:كيف حالش الحين؟؟
حوراء:زينه.
أم قيس:قالوا بيرقدوها.
رائد وجه سؤاله لحوراء:ليش؟؟
حوراء من دون ماتطالعه:عن لايصيري لي مضاعفات.
قيس:كيف شربتيه؟؟ معقوله ماانتبهتي أنه كلوركس.
حوراء:ماانتبهت لأني كنت نعسانه توني قاعده من النوم و غير جذي متزكمه.
قيس:أهاا.

رائد أنتبه أن حوراء من أول ماجى وهي ماطالعته ابد .. افف بعدها زعلانه .. كيف بقدر أقولها أني كنت أمزح .. مستحيل أقول قدام الجماعه .. خلاص باجي لها بعدين بتفاهم معاها.

رائد:ليش جوالش مقفل؟؟
حوراء لأول مره اليوم طالعته بس بنظره مو عدله:انكسر وأني أكلمك أمس طاح من عندي وانكسر.
رائد فهم قصدها لأن مابينكسر الجوال بمجرد أنه طاح طيحه عاديه.
قيس:ماقلتيلي.
حوراء:مامداني .. تعال اذا رحت البيت جيب جوالي القديم و شريحتي حطيتها على التسريحه.
قيس:انزين.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#في المستشفى في غرفة جواد#

شيماء و هادي توهم واصلين.......

شيماء:هااااااااي.
جواد:هلا.
هادي:ها ويش اتحس الحين؟؟
جواد:ماأدري .. زين.
شيماء قعدت بالكرسي الي جنبه:أكيد أشتقت لي.
هادي:لا أشتاق لي أنا.
جواد:لا تتشابقوا مااشتقت لكم اشتقت لناس ثانين.
شيماء وقفت منقهره:مالت عليك .. هادي خلنا انروح مايستاهل الواحد يضيع وقته معاه.
هادي:ايه حبيبتي قومي خلنا لا انضيع وقتنا عليه.
جواد:ههههه شفيكم أنا قلت جذي عشان لا تتشابقوا.
شيماء:لا ولله كان يمديك اتقول أشتقت لكم اثنينكم.
جواد:أمزح .. تعالي قعدي.
شيماء قعدت.
جواد:قوليلي ويش صار و بالتفصيل.

شيماء قالت له كل شي صار....

جواد:الحقيره كيف قالت لها جذي؟؟
شيماء:استغلت ضعف ساره و حالتها و ألفت قصه أشبه بالحقيقه وساره صدقتها.
جواد سكت اشوي كلام شيماء ألمه لأن هذي الحقيقه:وساره ويش صار لها؟؟
شيماء:جاها انهيار عصبي.
جواد اتفاجئ.
شيماء:اترقدت في المستشفى ثلاث أيام .. وأني عرفت أن تينوه هي الي أخذت الصوره بعدين خافت و رجعتها.
جواد:وساره ويش صار لها؟؟
شيماء:ماادري بس ضعفت واجد و اتغيرت و من بعد ذاك اليوم ماشفتها تزورك.
جواد:كلميها الحين و حطيه اسبيكر.
شيماء طالعته.
جواد:اممم هادي
هادي ابتسم:بطلع بس برجع بسرعه.
جواد ابتسم له .. طلع هادي.

شيماء اتصلت لساره رن رنه رنتين ثلاث....
ساره:الووه.

حس بشي يتحرك بداخله عود عليه الم راسه.
شيماء حست له بهمس:جواد فيك شي؟؟
جواد:لا لا كلميها.

ساره:الووو شيماء.
شيماء:هلا.
ساره:أهلين.
شيماء:ويش حالش؟؟
ساره:زينه الحمدلله.
شيماء:ساره بقولش شي.
ساره:قولي.
شيماء طالعت جواد وبنبره فرحانه:جواد صحى من غيبوبة اليوم وهو بخير.
ساره متفاجئه: ساكته
جواد و شيماء ينتظروا ردها.
ساره ببرود:حمدلله على سلامته.

اثنينهم انصعقوا من ردة فعلها و برودها.

ساره:شيماء أخليش سلمان يناديني.
شيماء بعدها متفاجئه:اوكيه باي.
ساره:باي.

جواد انسدح على السرير:ليش؟؟!
شيماء:جواد ساره هلأيام متغيره ماادري ويش فيها.
جواد اتنهد:اتصلي لهادي.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


سدت الخط من شيماء و على طول صاحت من فرحتها و من شي ثاني .. كانت متعمده تخفي فرحها عن شيماء لسبب ماتبغى أحد يعرفه.

مسحت ادموعها راحت اتصلي صلاة شكر قرت قرأن حست براحه .. فكرت تتصل لحوراء تسأل عنها بعد الي صار لها أمس......

ساره ببتسامه:الووه.
حوراء:هلا .. ساروه الحقي على صديقتش علي .. اتخيلي من غبائي الفايح شربت كلوركس بدل الماي.
ساره:حلفي و أنتي وين الحين؟؟
حوراء:في المستشفى سوو لي غسيل معده و ماادري ويش.
ساره:ويش حالش الحين؟؟
حوراء:ماادري عادي بس أحس بدوار.
ساره:في اي مستشفى انتي؟؟
حوراء:مستشفى ال**** .. قولي لأملوه مامداني أقولها.
ساره:اوكيه باي.
حوراء:باي.


أتصلت لأمل قالت لها .. اتفقوا انهم يروحوا مع بعض.

راحت لسلمان و ابتسامتها اتشق الحلق:عمي بطلع.
سلمان استغرب ابتسامتها لأنها كانت تعبانه و لأنه طول الفتره الي راحت ماشافها تبتسم جذي:وين؟؟!
ساره:صديقتي في المستشفى باروح لها.
سلمان:في المستشفى و انتي فرحانه!!!
ساره:لا هي بخير الحين .. المهم باروح لها زين.
سلمان:تعالي من بيوديش؟؟
ساره:أمل بتمر علي.
سلمان كان بيتكلم بس سكت.
ساره:ويش كنت بتقول؟؟
سلمان:ولا شي .. راح غرفته.

كان بيقول لها أنا بوصلكم بس غير رايه.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


بعد الغذى راح غرفته نام ساعه و ربع صحى ارتاح له اشوي .. راح لكمبيوتره فتح ايميله مالقى دانه طفاه .. فتح مجره أخذ جواله الثاني لقى 4 مكالمات و رساله.

فتح المكالمات و كانوا من عند دانه .. فتح الرساله.

"هلا دلعوه باركي لي أخوي صحى من غيبوبته وهو بخير.
دلعوه ليش كل مأتصل ماتردي فيش شي؟؟"

قيس: معقول جواد صحى!!!
على طول اتصل لها بس قبل ماترد انتبه أنه مو حاط الي يغير الصوت .. اوووه كنت باروح فيها.

دانه:هلا .. مالت عليش يالسخيفه اتصلت لش ليش ماتردي؟؟
قيس ويلي وحشني هالصوت.
دانه:الوووو
قيس<<دلع:هلا معاش معاش حمدلله على سلامة أخوش متى صحى؟؟
دانه:الله يسلمش اليوم الصبح.
قيس<<دلع:أهااا.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


وصلت فاطمه المستشفى قبل أمل ساره.......

أول مادخلت فاطمه على طول راحت لحوراء و راشد سلم عليها راح....

فاطمه:حمدلله على السلامه ولله خفت عليش .. ويش حالش الحين؟؟
حوراء:الله ايسلمش .. عاد مو لهدرجه مو كلوركس هو مصختوها.
فاطمه:جزاة الخير خايفين عليش.
حوراء:أكيد بتخافوا علي ماعندكم الا حوحو وحده.
فاطمه:لا حلفي .. المهم وين أحط الباقه؟؟
حوراء أشرت:هناك.
راحت فاطمه حطت الباقه:وين أمي؟؟
حوراء:في الحمام(أكرمكم الله).

الا تطلع ام قيس:يووء فاطمه جيتي.
فاطمه راحت لها باستها:ويش حالش اماه؟؟
ام قيس:زينه الحمدلله .. تعالي راشد راح؟؟ ابغاه ايوديني البيت.
فاطمه:لحظه باشوفه .. اتصلت له.....

راشد:هلا حبيبتي.
فاطمه مبتسمه:أهلين .. تعال وين أنت؟؟
راشد:عند باب المستشفى ليش؟؟
فاطمه:أذا ماعليك أمر وصل أمي البيت.
راشد:افاا عليش الحين جاي.
فاطمه ابتسمت:تسلم .. مع السلامه.
راشد:الله ايسلمش.

فاطمه:الحين بيجي .. تعالي كيف شربتيه معقوله ماشميتي ريحته؟؟!
حوراء بحركه سريعه:اصص
أم قيس:ايه بعد تعرفي بنات هلأيام ابد ماعندهم دبره اتوصل و تشرب ابد ماتفكر تغسله أول.
حوراء:افف أماه كنت نعسانه ماانتبهت ..كل منش احين بتلعي علي كفايه من شوي لعت علي.
فاطمه:وأني وش دخلني؟؟
حوراء:انتي الي فتحتي الموضوع.

اندق الباب الا هو راشد و راحت معاه أم قيس.

بعد ربع ساعه وصلوا أمل ساره......

أمل ساره:حمدلله على السلامه.
حوراء:الله ايسلمكم.

راحوا سلموا عليها و على فاطمه قعدوا...

أمل:ويش حالش فاطمه؟؟
فاطمه:بخير الحمدلله.
ساره:حوراء أنتي بخير الحين؟؟
حوراء:بل طالعه غريبه حوراء حوروه أحسن.
الكل:هههههههههههه.
حوراء:هيه بخير و بكره بيطلعوني مايحتاج اقعد في المستشفى.

الا يرن جوال حوراء......

حوراء طالعت الشاشه:اففففففففففف.
فاطمه:من المتصل؟؟
حوراء:رائد.
ساره:بعدش زعلانه!؟
فاطمه:ليش ويش صاير؟؟
حوراء:بعدين أقولش .. ردت على رائد....

حوراء:الوو.
رائد:هلا.
حوراء بطريقه مو عدله:أهلين.
رائد:معاش أحد؟؟
حوراء:هيه صديقاتي و أختي.
رائد:أهاا و متى بيطلعوا؟؟
حوراء شبه معصبه لأنها متوتره:لاولله تبغاني أقولهم يروحوا عشان حظرتك .. دزتها أمل و فاطمه لأنهم الأقرب لها.
رائد: سكت.
رائد:لما يطلعوا رني علي .. باي .. سد الخط بسرعه.

حوراء:هالغبي مايفهم ماأبغى أشوفه.
ساره:انزين يمكن يبغى يتفاهم معاش.
أمل:أتركي له فرصه.
فاطمه:أني مو فاهمه شي.
حوراء:أسمعي..............................



لما طلعوا فكرت بالكلام الي قالوه لها .. من جذي رنت عليه.

بعد نص ساعه جى لها و بأيده كيس و الأيد الثانيه باقة ورد.......

رائد:السلام عليكم.
حوراء بهدوء:وعليكم السلام.
عطاها الباقه.
حوراء:تسلم.
رائد قعد على السرير مسك ايدها:أحبش.
حوراء:واضح.
رائد:ممكن اتكلم معاش بوضوح؟؟
حوراء:اتفضل.
رائد:الا قلته لش كله خراط أصلآ أنا ماشفت جنان و لا عمري بفكر فيها و أنا قلت لش الي قلته لأني انقهرت انش مارحتي معاي و لأني كنت أبغى أشوف ردة فعلش
حوراء بمسخره:احلف.
رائد بجديه:حوراء ممكن تتركي مسخرتش مو هذا وقتها زين مني جاي اعتذر لش بعد الي قلتيه لي أمس و من اشوي.
حوراء:انزين احين أنت ويش تبغى؟؟
رائد:أبغاش تسامحيني.
حوراء:يعني تعترف أنك غلطان.
رائد:غلطان بس مو غلطان.
حوراء ابتسمت:كيف!؟
رائد:أنا كنت أمزح و مو غلط الواحد يمزح بس الغلط الشخص الي مزحت معاه.
حوراء:هذا تسميه مزح؟؟
رائد:أسميه حب ولله أحبش.
حوراء ابتسمت.
رائد:ماقلتيلي شصار في الجوال؟؟
حوراء:ضربته بالجدار.
رائد:بل شذنبه؟؟ .. أشوه ما كنت قدامش.
حوراء:ههههههه حطيت حرتي فيه.
رائد:مابتشتري لش غيره.
حوراء:مايحتاج عندي جوالي.
رائد عطاها الكيس:الا يحتاج.
فتحته لقت فيه جوال n80 الجديد.
حوراء:مره حليو بس ليش كلفت على نفسك مايحتاج عندي جوالي.
رائد بنظرات حلوه:مافي كلافه على زوجتي.
حوراء ابتسمت:شكرآ.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


#في غرفة جواد #اليوم التالي.

طبعآ زاروه الأهل بس مو كلهم و الحين معاه قيس و بيجي له لؤي و هادي.

جواد:قيس
قيس:نعم.
جواد:أنت كنت بتقول لي شي قبل يوم الحادث بس مامداك .. تقدر تقوله الحين.
قيس:بل بل بعدك تذكر أنا قلت أكيد نسيت.
جواد:أنت قلت موضوك يخصك و يخص طرف ثاني و أنا أقدر أساعدك فأكيد بذكره.
قيس:ماأدري ماأحس هذا وقته.
جواد:عادي قول ماورانا شي.
قيس:أقول بس ماتقاطعني و تنتظرني لين أخلص.
جواد:اوكي.
قيس:أنا أبغى أتقدم لأختك أنا شفتها بالغلط و عجبتني و قلت لأبوي أني أبغى أخطبها بس أجلنا الموضوع عشان عرس أختي و أنت عارف ويش صار بعدين .. وأبغى أعرف رايك أول.
جواد:بس هي بعدها تدرس.
قيس:أنا عرفت من أختي أن باقي لها سنه و اتخلص و اذا هي تبغى اتكمل دراستها عادي نخطب و بعدين نتزوج.
جواد:ماادري بشاور الأهل.

فترة صمت قطعها صوت دق الباب..

جواد:اتفضل.
دخل هادي سلم على قيس و جواد..
جواد:تعال وين لؤي مو قلت بيجي معاك.
هادي أشر على الباب.
جواد و قيس طالعوا الباب لقوا لؤي امدخل راسه ويضحك.
جواد:اوب اوب لؤلؤه حلق شعره.
لؤي:لؤلؤه في عينك ،. راح له حضنه بقوه و طول في الحضنه.
لؤي:وحشتني يامعفن.
جواد:أنا امعفن توني متسبح.
لؤي سلم على قيس:ويش حالك قيس؟؟
قيس:الحمدلله بخير.
لؤي:اخ جوادوه لو شفتني كيف اصيح عليك كان ماعرفتني ولله اتفشلت قدام خلق الله كني بنيه.
جواد:ماحد قالك صيح.
لؤي:هذا جزاي اني أحبك.
رن جوال قيس.
قيس:أنا استئذن الحين بروح.
جواد:وين مامداك ابو الشباب.
قيس:الأهل يبغوني .. يلا مع السلامه.
الكل:الله يسلمك.

جواد:لؤي أعترف من حبيت و متى؟؟
لؤي:مالت عليك كشفتني.
هادي:كيف عرفت؟؟
جواد:بسيطه هو كان متحديني أنه مابيحب و أنا قلت له أنه بيحب فتحديته اذا حب يحلق شعره و حلقه الأخ.
هادي:هههههههههه خوش تحدي.
لؤي:أسمع أنا مو حبيت حبيت بس شكلي.
جواد:اي منووو؟؟
لؤي:وحده بنت أمها و ابوها.
جواد:أكيد بنت أمها و ابوها عجل بنت من؟؟ انزين وين شفتها؟؟ وويش صار؟؟ هي اتحبك؟؟
لؤي:أحلف اتحبني هي زين تذكرني.
جواد:اففففف جاوب على أسئلتي.
لؤي:شفتها في المحل كم مره بس كنت عادي يعني ماكنت أحس بشي بس لما جيت لك شفتها و أول مره بحياتي أحس بفشله لأنها شافتني أصيح عليك
جواد:هههههههههه ويلي موقف محرج هههههه.
لؤي:مالت عليك ماتصلح الواحد يقولك شي.
هادي:ماعليك منه هذا دايم يتمسخر.
لؤي:اي ولله صدقت خلاص مابقوله شي.
جواد:هااايه أنت ماعليك من هاديوه كمل بعدين ويش صار؟؟
هادي:الحين هاديوه و من قبل حبيبك و مادري شوو.
جواد:اففف خلنا نسمع ويش صار.
لؤي:المهم أنا قمت أفكر في فشيلتي خاصه أن صاحبتها كانت معاها و شافتني و غير جذي مروا علي ثلاث بنات سوني مهزله الله يلعنهم .. انا نسيت السالفه و البنت بس قبل كم يوم شفتها في المحل و الظاهر أن أحمدوه الخايس كان ايغازلها لأنها كانت اتصرخ عليه .. أنا سألتها ويش تبغى بس هي ردت علي بصوت حتى القريب منها مايسمعه .. لا أرادي ضحكت عليها عاد هي اتفشلت مسكينه و طلعت من المحل بسرعه.
جواد:وبعدين؟؟
لؤي:خلاص.
جواد:أحلف يعني ماتعرف عنها شي؟؟
لؤي:الا هي ساكنه في البيت الي جنب المحل و أنا عرفت عنها كل شي تقريبآ.
هادي:الله على العاشق.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


#بيت ابو قيس#

البنات كانوا جاين لحوراء يتحمدوا لها بالسلامه.......

حوراء:صحيح حمدلله على سلامة جواد.
دانه و شيماء:الله يسلمش
أمل فاطمه:حمدلله على سلامته.
دانه و شيماء:الله يسلمكم.
اتوجة نظرات حوراء لساره:ساره ويش فيش؟؟
ساره:هاه مافي شي عادي.
حوراء:امفهيه و طاير عقلش.
ساره مرتبكه:لا مو طاير عقلي.
حوراء(اوكى بعدين أشوف ويش سالفتش).


مر الوقت بسرعه و البنات طلعوا بس بعد ماقرروا انهم يزوروا فاطمه في بيتها و يشاهدوا شريط العرس لأن مامداهم يروحوا لها من قبل.

بعد ساعه من طلوع البنات جت عقيله و قعدت مع حوراء.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت سلمان#

بعد ماخلص غذاه راح يتسبح بعدين لبس ثيابه و اتجهز راح المطبخ لساره الي كانت تغسل الصحون.

سلمان:أنا طالع تبغي شي؟؟
ساره:وين؟؟
سلمان شدد نظراته عليها:باروح ازور جواد في المستشفى.
ساره اتغيرت ملامحها لفت للصحون:انزين لا تتأخر.
سلمان:ماتلاحظي أنش غريبه؟؟
ساره اتحاول تظبط نفسها:كيف غريبه؟؟
سلمان لفها له باس جبهتها:لا اتخلي اي شي يأثر فيش .. بحاول ماأتأخر .. تركها راح.

ساره(ياربي ويش اسوي؟؟؟؟؟؟)

بدت ادموعها تطيح وهي اتغسل الصحون كانت ادموعها حاره رغم سكوتها.

لما خلصت راحت غرفتها و كالعاده مسكت دبدوبها صاحت....

بعد ربع ساعه رن تلفون الي في غرفتها .. مسحت ادموعها ردت.

ساره:الووه.
حوراء:هلا.
ساره:اهلين.
حوراء:ويش حالش؟؟
ساره:زينه.
حوراء:شوفي أني و أملوه بنجي لش الحين.
ساره:حياكم في أي وقت.
حوراء:انزين روحي اجهزي.
ساره:أوكى.
حوراء:باي.
ساره:باي.

راحت اتشوف المكان و اترتبه بعدين اتسبحت و جهزت....

بعد ساعه جوا لها.......

حوراء:ساره بندخل في الموضوع على طول.
ساره:اتفضلوا.
أمل:ساره ويش فيش؟؟
حوراء:عمري ماشفتش جذي ذبلانه مره و كل ساهيه و ماتتكلمي واجد غير مو ساره الي نعرفها.
أمل:أني اتوقعت اذا اتعافى جواد بترجعي مثل ماكنتي بس اشوف أنش صرتي أعظم من قبل.
ساره:خلاص برجع مثل قبل.
حوراء:لا ولله سكتينا بكلمتين .. قولي ويش الي امخليش جذي؟؟ شوفي شكلش كيف صار.
ساره دارت وجهها لجه ثانيه:مافي شي.
حوراء:ساره مو معقول مافيش شي.
ساره صرخت:مافي شي مافي شي تركوني بحالي .. صاحت.
حوراء كانت الأقرب لها فحضنتها:ساره خلاص اذا هالشي يضايقش خلاص مانبغى نعرف شي.
أمل:ولله لأن أحنا خايفين عليش نبغى نعرف ويش فيش.
ساره: اتصيح ماجاوبت عليهم.
حوراء:خلاص ساره تكفي لا تصيحي ولله ادموعش غاليه علينا.
ساره بدموعها:تكفوا لا تفتحوا معاي هالموضوع.
أمل:خلاص مابنفتحه بس انتي لا تصيحي.
حوراء:ساره خلاص.
ساره:كح كــح .. وقفت.
أمل:ويش فيش؟؟ وين رايحه؟؟
ساره:هاه مافي شي .. بغسل وجهي .. راحت.

بعد ربع ساعه...

أمل:حوروه سارو اتأخرت واجد ماصارت غسال وجه.
حوراء:اي ولله مصختها.
أمل:اتخيلي صار لها شي.
حوراء:لا تفاولي عليها.
أمل:ناديها.
حوراء:حلفي مثلآ سلمان أهني فشله.
أمل:أيه خلاص لا تناديها.
حوراء:ههههههههه.
أمل:لا صحيح ساروه اتأخرت.
حوراء:ياربي وين راحت؟؟ .. لبست عباتها.
أمل:وين رايحه؟؟
حوراء:باروح أشوفها.

الا بدخلة ساره.........

أمل:وين كنتي؟؟ خوفتينا.
حوراء:ماصارت غسال وجه.
ساره:هههه كنت أسوي عصير .. حوروه ليش لا بسه عباتش؟؟
حوراء:ههههه كنت بروح لش.
ساره:أهااا.
أمل:صحيح الساعه كم بتروحي لفاطمه بكره؟؟
ساره:ماأدري سبع ثمان في هالوقت.

قعدوا يسولفوا .. رن جوال ساره راحت بعيد...

ساره:هلا.
سلمان:أهلين .. تعالي معاش أحد؟؟
ساره:أيه.
سلمان:خلاص باي.
ساره:باي..


رجعت لهم .. شافتهم لبسوا عبيهم...
ساره:وين رايحين؟؟
حوراء:خلاص بنروح.
ساره:ليش؟؟
أمل:ورانا أشغال.
ساره:أشغال؟!
أمل:ههههه حسينوه أخوي مريض و أمي بتطلع.
ساره:أهااا.

سلموا عليها طلعوا .. بس ماانتبهوا على سلمان الي كان قاعد في الحديقه و كان فرحان لأنه شاف أمل من زمان ماشافها.

دخل البيت راح الصاله قعد على الكنبه.....

جت ساره:اوه أنت أهني؟؟
سلمان:توني جاي.
ساره:أهااا.
سلمان:مابتسأليني عن حال أحد؟؟
ساره: ساكته
سلمان: على كيفش .. راح.

ساره(اف لو فيك خير كان تقولي قبل ماأسألك).


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

#بيت أبو جواد#
*غرفة شيماء*

دانه:افف مي حاله هذي.
شيماء:صدقتي كل مانروح له اتحسيه يبغى يسألنا.
دانه:و المصيبه هي حتى ماسألتنا عن حاله .. ويلي على أخوي العاشق الولهان.
شيماء:لا صحيح ويش فيها ساره مو معقول بعد الي سوته عشان جواد حتى ما سألت عنه.
دانه:تتوقعي عشان الصوره.
شيماء:مستحيل أتكون سخيفه لحدها تدري أن جواد يحبها كفايه أنه ضحى بحايته عشانها حتى لو بتزعل ما توصل لدرجة أنها ماتسأل معقوله مايجيها فضول تعرف حاله معقوله مااشتاقت له .. شكلي بسألها ليش؟؟
دانه:حلفي!! ويش بتقولي؟؟ (ولله ساره ماسألتي عن أخوي ليش؟؟)>> بطريقه تضحك.
شيماء:مو هذا قصدي بعدين أني و ساره عادي .. يعني بسألها مو عشان أنه أخوي عشان أني أبغى أعرف ويش فيها؟؟
دانه:كيفش نعرف نتصرف مع جواد نظراته كلها تسأل عنها.
شيماء:ماادري .. خلاص بسألها بكره في بيت فاطمه اذا مدانا.
دانه:مااتوقع يمديي كلميها بالتلفون.
شيماء:ماأبغى جذي مابشوف ردة فعلها.
دانه:ماأتوقع اتقول لش.
شيماء:مالت عليش.
دانه:أغصان الجنه انشاءالله .. طلعت من الغرفه.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


#بيت راشد#

أجتمعوا البنات كلهم........

شيماء:أبغى أشوف البوم الصور.
فاطمه:لحظه باروح أجيبه.
حوراء:جيبي كاس فيه ثلج معاش.
فاطمه:حلفي فاضيه لش روحي جيبي لنفسش البيت بيتش.
حوراء:اففف اعتبريني ضيفه.

فاطمه راحت اتجيب البوم صور العرس .. حوراء راحت تاخذ كاس و اتحط فيه ثلج.

دانه:افففففف.
شيماء أمل:ويش فيش؟؟
دانه:ضايق خلقي ماباقي شي عن المدرسه.
أمل:اففف لا اتلوعي جبدي بروحي خايفه في الجامعه ماأعرف أحد.
شيماء:وحدكم لا بروحكم خلصت أجازتكم.
دانه أمل:افففففففففف.

جت حوراء........
حوراء:ويش فيكم؟؟
شيماء:خلصت اجازتهم.
حوراء:ايه صحيح بتبدى الدوامات .. أشوه الحمدلله افتكيت من الدراسه.
أمل:ساره ويش فيش ساكته؟؟
شيماء:بل أني نسيت أنها قاعده معانا.
ساره:عادي أسمعكم.

جت فاطمه.........
فاطمه:منهي تبغى تشوفه أول؟؟
شيماء:أني طبعآ لأن أني الا قلت لش .. أخذت الألبوم.

دانه صارت جنب شيماء من اليسار و أمل من اليمين يعني شيماء وسطهم يطالعوا الصور.

فاطمه:ساره مابتشوفيه؟؟
ساره:بنتظرهم يخلصوا منه.
فاطمه:أهااا.

حوراء قعدت جنب ساره:أحم على شو اتفقنا أمس؟؟
ساره ابتسمت:بصير طبيعيه خلاص.
حوراء:ايه زين.
ساره:فاطمه نبغى انشاهد شريط العرس.
فاطمه:الحين بحطه بس انتظر يخلصوا من الصور.
شيماء:فطيموه هذي الصوره مره احليوه.
فاطمه راحت لها:باشوف اي هي؟؟
شيماء:هذي.
فاطمه:لأن هالحركه أني طلبتها.

شيماء حطت الصوره الي بعدها و كانت لفاطمه مع قيس....

دانه(افف أبغى أشوفه بروحي جذي ماأشوف عدل .. ويلي عليه يهبل):خلاص بشوفه اذا خلصتوا ماأشوف شي جذي.
شيماء:بكيفش.

لما خلصوا أخذت الألبوم ساره بعدين دانه.

فاطمه حطت شريط العرس......

حوراء:ساروه ساروه شوفي الحين بتطلع لش لقطه اتفجرت من الضحك لما شفتها.
ساره:ماتستحي و اتقولي بعد.
حوراء:يووء عشان تبري ذمتي.

طلعت القطه و الكل ضحك حتى ساره.

[ساره كانت ترقص بس الصندل الي لابسته عورها ففسختها و رقصت و المضحك في الي صار أن الصندل شبك في الذيل حق ثوب ساره من دون ماتنتبه و طول ماكانت ترقص ماانتبهت له]

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


*مكالمه بين شيماء و ساره*

شيماء:ساره تعالي لي اليوم.
ساره:لا انتي تعالي.
شيماء:ماعندش عذر جواد مو في البيت بعده في المستشفى.
ساره:و سلمان مو موجود يعني انتي تعالي أني ماعندي أحد يوصلي.
شيماء سكتت.
ساره:صدق سلمان مو موجود ولو كان موجود كان قلت له يوصلني.
شيماء:خلاص الحين باجي.
ساره:ايه زين بس أبغاش تجيبي معاش حاجه.
شيماء:ويش هي؟؟
ساره:صورتي.
شيماء:أهااا أوكيه ماعليه باي.
ساره:باي.


بعد نص ساعه جت لها .. راحوا غرفة ساره.........

شيماء:ساره.
ساره:نعم.
شيماء:مو أني حسبة أختش؟؟
ساره:أكثر من أنش اتكوني أختي.
شيماء:قولي لي ويش فيش؟؟
ساره:ويش فيكم كلكم تسألوني هالسؤال يعني وحده ماتوا كل أهلها ويش تبغوني اسوي.
شيماء:ساره الي اتسويه في نفسش غلط
ساره(كأنش تدري ويش سويت).
شيماء:كلنا مصيرنا انموت مو انتي الوحيده الي فقدت أهلها خلاص الي راح راح فكري بالمستقبل بنفسش بحياتش الدنيا ماوقفت لين أهني في ناس واجد اتهمهم صحتش و حياتش أني دانه أبوي صديقاتش سلمان ..وجهة نظراتها لعيون ساره.. و جواد.
ساره دارت وجهها عن شيماء.
شيماء:ساره معقوله نسيتي جواد.
ساره: ساكته
شيماء:ليش؟؟ أنتي من يوم شفتي مرام ماسألتي عن جواد <<<< ماتدري أن ساره كانت تروح له كل أسبوع.
ساره:وين صورتي؟؟
شيماء:ساره سألتش جاوبي على سؤالي.
ساره:ماعندي جواب .. جيبي الصوره.
شيماء:مو فاهمه لش ساره .
ساره:ولا أحد بيفهم.
شيماء لفتها لجهتها:عن الأسلوب البايخ و قولي ويش فيش.
ساره بأصرار:أبغى الصوره.
شيماء قعدت على السرير طلعت الصوره عطتها ايها:مابطلع الا لين عرفت سالفتش.
ساره أتأملت الصوره رمت نفسها على السرير:وحشني.
شيماء انبطحت جنبها:واضح.
ساره:تتمسخري؟؟
شيماء:أكيد.
ساره أخذت دبدوبها:لا اتقولي اله أني قلت وحشني.
شيماء:ليش؟؟
ساره:أحسن له.
شيماء:كيف يعني؟؟
ساره: ساكته.
شيماء:اففففف ساروه بطيتي جبدي.
ساره:تكفي مااقدر.
شيماء:مافي اتقولي يعني اتقولي.
ساره:ماكنت ادري أنش حنانه جذي.
شيماء:بعدش ماتشوفي شي .. أخذت غرشة العطر الموجوده عطرت نفسها .. ريحته حلوه.
ساره:تسلمي.
شيماء:يلا قولي.
ساره:شيماء ماعندي شي أقوله.

رن جوال شيماء.........
شيماء:هلا.
هادي:هلا عمري .. أنا برى اطلعي.
شيماء:اوكيه الحين بطلع.




 
 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 3 ( الأعضاء 0 والزوار 3)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية:الصبر ياهو يعذب والاماني موجعه <<ولا احلى ريآآحين الحب أنوار القصص والروايات 136 21-11-2010 12:49 PM
اجمل رواية حب "دنياي بعدك المـــلاگ أنوار القصص والروايات 11 16-02-2009 03:29 PM
رسائل جوال رائعة الفراشة الناعمة أنوار الإتصالات والجوال 3 30-12-2008 10:43 AM

Add Ur Link
برودكاست برودكاست زيرو ون زيرو ون برودكاست نكت
برودكاست حب برودكاست شوق برودكاست عتاب برودكاست 2012

الساعة الآن 10:57 PM.

أقسام المنتدى

ღ♥ღ المـنتديــــات الإســلامـيـــــــة ღ♥ღ | ღ♥ღ المـنتديــــات الـعــــــــآمـــه ღ♥ღ | ღ♥ღ الـمـنـتـديـات الأدبـيـه ღ♥ღ | ღ♥ღ الـمـنـتـديـات التـرفـيـهـيـه ღ♥ღ | ღ♥ღ الـمـنـتـديـات الـتـقــنـيـه ღ♥ღ | ღ♥ღ مـنـتـديـات الأســــــرهـ ღ♥ღ | ღ♥ღ الـمـنـتـديـات الاداريـه ღ♥ღ | أنوار العام | أنوار الترحيب بالأعضاء الجدد | أنوار الجرائم والأحداث الغريبه والمثيره | أنوار مكتبة الصور | أنوار الإسلامي العام | أنوار صوتيات أفراح أهل البيت عليهم السلام | أنوار الصرقعه والضحك | أنوار الألعاب والمسابقات | عالم الرياضه العربيه والعالميه والسيارات | أنوار الكمبيوتر والانترنت والبرامج | أنوار التصميم والجرافيكس | أنـــ·°إبـداعــات وتـصـامـيــم الأعـضـاء °·.ــوار | أنوار الإتصالات والجوال | أنوار الأسره والطفل وشؤون المرأهـ | أنوار الطب والصحة والوقايه | أنوار شؤون المرأهـ | أنوار عالم الطبخ والحلويات | أنوار الشكاوي والاقتراحات | أنوار المشرفين | أنوار المواضيع المحذوفه | أنوار همس القوافي والخواطر المنقوله | أنوار بوح المشاعر وأبيات القصيد | أنوار القصص والروايات | أنوار صوتيات أحزان أهل البيت عليهم السلام | أنوار مناسبات أهل البيت - عليهم السلام - | أنوار فضائل أهل البيت - عليهم السلام - | أنوار الثقافة الإسلاميه | أنوار المحاضرات والمرئيات الإسلامية | أنوار الخيمة الرمضانيه | أنــــ·°الأسهم السعـوديــه°·.ــوار | أنوار النقاش والحوار الجاد | أنوار الصوتيات الإسلاميه | أنـــ·°عــاشـــوراء°·ـــوار | أنوار الإعلانات الإداريه | أنوار القصائد المسموعه | أنوار الكرتون والإنيمي Anime | أنوار التربية والتعليم | أنـــ·°إفـتــح قـلبــك°·ـــوار | أنوار أخبار المجتمع | أنوار التراث الشعبي | أنوار السياحة والسفر | أنوار فن الديكور والأثاث | أنوار علم النفس وتطوير الذات | أنوار اللغة الانجليزيه | أنوار كرسي الإعتراف | ღ♥ღ المـنتديــــات الـخــــــــآصـــه ღ♥ღ | أنـــ·°المواضيـع المتميـزهـ°·.ــوار | أنـــ·°الإهداءات وأخبـار الأعضـاء°·.ــوار | أنـــ·°المسابقـات°·.ــوار | أنوار الأذكار اليوميه | أنوار عالم آدم وحواء | أنوار النثر والخواطر المنقوله | أنوار الماسنجر وبرامج المحادثة | مسابقة شهر رمضان المبارك | أرشيف رمضان 1428 - 1429 هـ | انوار مدونات الأعضاء | أنوار إبداعات الأعضاء | أرشيف رمضان 1430 - 1431 هـ | أرشيف المواضيع المحذوفة | آيفون - آيبود - آيباد - ios | بلاك بيري - بيبي - بي بي - blackberry | آندرويد - جالكسي - Android | برودكاست - بيسيات - برودكاستات - broadcast | أرشيف عاشوراء |



كل مايكتب بالمنتدى يعبّر عن رأي كاتبه ولا علاقة للإدارة به , كما أن الإدارة غير مسؤولة عن العلاقات الغير شرعيه التي تحصل بالمنتدى
ونبرأ ذمتنا أمام الله من ذلك .. إدارة منتديات أنوار القطيف
This Forum used Arshfny Mod by islam servant
View with Feed Reader Add to منتديات أنوار القطيف  meta RSS Add to منتديات أنوار القطيف  Windows Live Add to منتديات أنوار القطيف  MSN
Preview on Feedage: منتديات أنوار القطيف Add to منتديات أنوار القطيف  My Yahoo! Add to منتديات أنوار القطيف  Google!
iPing-it Add to منتديات أنوار القطيف  Feedage RSS Alerts
 
  :: تصميــم  رٍيـآحـيـن الـوٍلآ‘يـه     -    WwW.Ri4S.CoM :

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67